الرئيسية » الأخبار » بعد سحب الثقة منه.. بعجي يوضح مجريات الحادثة ويكشف السبب

بعد سحب الثقة منه.. بعجي يوضح مجريات الحادثة ويكشف السبب

بعد سحب الثقة منه واقتحام مقرّ الحزب، كشف الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، مجريات الحادثة.

وأوضح بعجي، أنه اقتحم مقر الحزب حوالي 50 شخص نصفهم مقصي بقرارات بعد مداولات لجنة الانضباط المركزية، ومجموعة أخرى تمّت إحالتها على اللّجنة.

وبالحديث عن سبب الحادثة، كشف المتحدث ذاته، أن الأمر يتعلق بالانتخابات التشريعية المحلية، قائلا “لما عرفوا أن الأمين العام لا يقبل الوساطة ولا الهدايا ولا الفساد، خافوا على مصائرهم وتجارتهم وهي بيع القوائم للانتخابات التشريعية المحلية”.

وأضاف بعجي، “باقتراب الانتخابات عرفوا أن حظوظهم في جمع الأموال وترشيح أصدقائهم وأقابهم غير ممكنة فحاولوا بهذا الأسلوب الدنيء للتأثير على الحزب”.

في السياق قال بعجي، إن تصرّف هؤلاء “البلطجية” كما وصفهم، ليس له علاقة بنضال جهة التحرير ولا يعكس الأخلاق أو المستوى.

وكشف المسؤول، بالأفلان، أنه تمّ رفع 3 دعاوي قضائية في حق المتورطين قائلا “إننا في دولة القانون والعدالة وليست البلطجة”.

وأكد بعجي، أن المسؤولين على الحادثة، من مخلفات النظام السابق منهم من تلقى الأموال لذلك، ومنهم أبطال “موقعة الكادنة”، حسب قوله.

في الصدد ذاته، قال الأمين العام “يتوهمون بأن هذه الأساليب مازالت تستعمل لأنهم بقايا العصابة الذين كانوا يتعامون بالفساد على مستوى القسمات والمحافظات ويأخذون الأموال خلال المناسبات الانتخابية”.

من جهة أخرى، أكد بعجي أن المتورطين كانوا أخوة مناضلين، “لو جاؤوا وعبروا عن أي رأي لهم الحق لكن أن يقتحموا ويحطموا تجهيزات وممتلكات الحزب، فهي ملك المناضلين ليبددونها ويجلسون على مقعد الأمين العام”.

في الأخير، شدّد بعجي على أن الشرعية دائمة، داعيا من لديه خلاف مع شخصه إلى التوجه للمحاكم والعدالة.

عدد التعليقات: (2)

  1. حزب الرشوة و الفساد و الشيتة و الهرقمة
    خليتو البلاد و حطمتوها و دايما تتكالبو كي الكلاب
    يجب على الدولة ان تغلق هدا الحزب و تسحب اعتماده الى الابد مع منع كل شحص كان منخرط فيه ممارسة السياسة الى الابد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.