الرئيسية » الأخبار » بعد ورقلة.. احتجاجات مطالبة بالتوظيف في الوادي والمغيّر

بعد ورقلة.. احتجاجات مطالبة بالتوظيف في الوادي والمغيّر

بعد ورقلة.. احتجاجات مطالبة بالتوظيف في الوادي والمغيّر

نظم الشباب البطال في ولايتي الوادي والمغيّر اليوم الأربعاء، وقفات احتجاجية للمطالبة بالتوظيف في الشركات البترولية الوطنية والأجنبية العاملة بالمنطقة وفي الجنوب الكبير.

وحسب جريدة الخبر أغلق المحتجون بقرية السويهلة مقر بلدية سيدي عون، ونظموا مسيرة سلمية جابت الطريق الرئيسي من القرية إلى مقر البلدية.

كما أغلق شباب بلديتي الدبيلة وحساني عبد الكريم الطريق الوطني رقم 16 الرابط بين ولايتي الوادي وتبسة باستعمال المتاريس والحواجز البشرية.

وأضاف المصدر ذاته أن منظمي الوقفات الاحتجاجية طالبوا بتنحية مدير وكالة التشغيل، محملين إياه رفقة مسؤول وكالة التشغيل الجهوية بورقلة مسؤولية تعفن ملف التشغيل بالمنطقة.

وفي بلدية جامعة شمال شرق الوادي قطع الشباب البطال الطريق الوطني رقم 3 الرابط بين ولايتي الوادي وتوقرت بالمتاريس والحجارة.

وشلت تماما حركة المرور حيث توقفت جميع السيارات وحافلات نقل المسافرين المتجهين إلى توقرت وحاسي مسعود وورقلة وولاية إليزي.

من جهة أخرى، شهدت بلدية قمار بالوادي حركة احتجاجية للمطالبة بالإعلان عن القائمة النهائية للتحصيصة الاجتماعية للسكن.

وطالب المحتجون بالإسراع في إجراء عملية القرعة بحضور المعنيين، رافعين شعارات تتهم مسؤولي البلدية بالتقصير في هذا الملف.

تجدر الإشارة إلى أن ولاية ورقلة وبعض بلدياتها تعرف منذ الأسبوع الماضي احتجاجات للشباب البطال، الذي يطالب بتوفير مناصب شغل قارة، وحلحلة أزمة البطالة.

واتهم المحتجون، المسؤولين باحتكار التشغيل في المؤسسات النفطية لسكان ولايات الشمال، وخاصة العاصمة.

عدد التعليقات: 1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.