بعد يوم واحد من لقاء تبون وأردوغان باشاغا يغادر طرابلس بالاتفاق مع الدبيبة
span>بعد يوم واحد من لقاء تبون وأردوغان باشاغا يغادر طرابلس بالاتفاق مع الدبيبة مراد بوقرة

بعد يوم واحد من لقاء تبون وأردوغان باشاغا يغادر طرابلس بالاتفاق مع الدبيبة

غادر رئيس الحكومة غير المعترف بها دوليا والمكلف من مجلس النواب فتحي باشاغا العاصمة الليبية طرابلس، وذلك بعد يوم من لقاء الرئيس عبدالمجيد تبون ونظيره التركي رجب طيب أردوغان.

وكان تبون وأردوغان قد أكدا في الندوة الصحافية التي عقدت بالقصر الرئاسي بأنقرة على ضرورة تخفيض التوتر ودعم الليبيين من أجل الذهاب نحو انتخابات برلمانية ورئاسية في أقرب فرصة.

    تابعوا أوراس واحصلوا على آخر الأخبار
  • Instagram Awras
  • Youtube Awras
  • Twitter Awras
  • Facebook Awras

وصرّح الرئيس في مؤتمر صحفي مع نظيره التركي، أن الجزائر وتركيا متفقتان جوهريا في موقفهما من الأزمة الليبية، المتمثل في تنظيم انتخابات كحلّ لحلّها.

 

وقال تبون: ”نملك اتفاقا جوهريا مع تركيا بخصوص الأزمة في ليبيا، واتفقنا على الاستمرار في التنسيق”.

ووفقا لما نقله موقع “العربي الجديد”، أكد تبون، أن الجزائر وأنقرة متفقين على أن الحل في ليبيا يتمثّل في إعادة السلطة للشعب عن طريق الانتخابات، مضيفا :”ونحن مستعدين للمساعدة”.

واستقبل تبون مؤخرا رئيس حكومة الوحدة الوطنية المعترف بها دوليا عبدالحميد الدبيبة  وقيادات عسكرية ليبيبة وأكد لهم دعم الجزائر لحكومته وخططها لإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية.

ونقلت قناة ليبيا الأحرار عن اللواء 444 قتال نجاح عملية إخراج رئيس الحكومة المكلف من مجلس النواب فتحي باشاغا من العاصمة دون إراقة للدماء.

وأكد اللواء أنه توسط لإخراج باشاغا من طرابلس لمنع انجرار العاصمة في الحرب والدماء، مشيرا أن جهود الوساطة تمت بعد الاتصال برئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة وجميع الكتائب العسكرية لترتيب مغادرة باشاغا سلميا.

شاركنا رأيك