span>بقيادة صادي.. شاهد بلماضي ومحرز في مهمة بعد التعثر أمام بوركينافاسو عبد الخالق مهاجي

بقيادة صادي.. شاهد بلماضي ومحرز في مهمة بعد التعثر أمام بوركينافاسو

خيّب الناخب الوطني جمال بلماضي وأشباله آمال جماهير المنتخب الجزائري، بعد التعثر في مباراة منتخب بوركينافاسو، خلال المباراة الثانية لهم في نهائيات “كان” 2023.

ولتجاوز خيبة الأمل وتصحيح مسار المنتخب الجزائري، سارع المدرب الوطني جمال بلماضي للتحضير فنيا لخوض المباراة الثالثة في دور المجموعات لمنافسة “كان” 2023، أمام منتخب موريتانيا.

وظهر بلماضي وقائد كتيبة “الخضر” رياض محرز في مدرجات ملعب “السلام” بمدينة “بواكي”، لمشاهدة مباراة منتخب أنغولا ونظيره الموريتاني.

وسجل رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم “فاف” وليد صادي، حضوره أيضا برفقة المدرب الوطني بلماضي والقائد رياض محرز في مدرجات ملعب “السلام”

وانتشرت على شبكات التواصل الاجتماعي وفي العديد من وسائل الإعلام، صور ومقاطع فيديو عدة، لصاحب الـ48 عاما ومهاجم نادي أهلي جدة السعودي، وهما يعانيان منتخب موريتاينا منافسهم المقبل.

وفسر كثيرون اصطحاب جمال بلماضي لقائد المنتخب الجزائري محرز إلى ملعب “السلام”، بأنه إصرار على مواصلة الاعتماد على محرز أساسيا، رغم الانتقادات الحادة التي طالته مع بداية العرس الإفريقي.

وفي مباراة مصيرية لحسم التأهل إلى الدور الثاني، يواجه أشبال التقني جمال بلماضي، نظيرهم منتخب موريتانيا، في ختام دور المجموعات لكأس أمم إفريقيا كوت ديفوار.

وتلاقي كتيبة “محاربي الصحراء” نظيرتها كتيبة “المرابطون”، يوم الـ23 من الشهر الحالي، لحساب الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الرابعة لنهائيات “كان” 2023.

وقال جمال بلماضي في مؤتمره الصحفي بعد التعادل أمام بوركينافاسو، إن مواجهة منتخب موريتانيا ستكون بمثابة نهائي بالنسبة له ولأشباله.

وكان المنتخب الجزائري قد تعثر إيجابا بهدفين في كل شبكة أمام المنتخب البوركينابي، زوال السبت، في لقاء صعب جرت أطوراه ضمن الجولة الثانية من المجموعة الرابعة لكأس أمم إفريقيا.

شاركنا رأيك