الرئيسية » الأخبار » بلحيمر يدعو سلطات الاحتلال المغربي للعودة إلى رشدها

بلحيمر يدعو سلطات الاحتلال المغربي للعودة إلى رشدها

بلحيمر: حرب إلكترونية أجنبية مهيكلة تستهدف الجزائر

أوضح الناطق عمار بلحيمر الناطق الرسمي باسم الحكومة، أن النظام المغربي تسبب في تفجير الوضع من جديد في الصحراء الغربية، وإعادة النزاع المسلح وهو ما حذرت منه الجزائر مرارا، التي تدعو، السلطات الملكية إلى العودة إلى رشدها وتطبيق القرارات الأممية.

وقال وزير الاتصال عمار بلحيمر، في حوار مع وكالة “سبوتنيك”، إن الجزائر لا تتدخل في السياسات الداخلية للدول الأخرى، لكنها تدعم حقوق الشعوب في تقرير مصيرها.

وأضاف بلحيمر حول مسألة افتتاح القنصليات الجديدة في مدينة العيون، أن الجزائر لا تتدخل في السياسات الداخلية للدول، ومن حيث المبدأ كذلك الجزائر تظل مع حق الشعوب في تقرير مصيرها، باعتبار أن قضية الصحراء الغربية تظل قضية تصفية استعمار، وأن الجمهورية الصحراوية عضو مؤسس في الاتحاد الإفريقي.

وتابع بلحيمر في مسألة فتح الإمارات والبحرين لقنصليات لهما في مدينة العيون، أنّ المدن الصحراوية لاسيما العيون هي مدينة تحت طائلة الاستعمار الملكي المغربي، والجزائر تدعو إلى تطبيق القرارات الأممية بخصوص الحل السياسي الذي يفضي إلى حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره.

واعتبر وزير الاتصال، قضية الكركرات هي انتهاك لوقف إطلاق النار الموقع بين طرفي النزاع، وبطبيعة الحال، فإن أي نزاع مسلح يخلق توترا لدى دول الجوار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.