الرئيسية » الأخبار » عقب تعديل الدستور وقانون الانتخابات.. بلعيد: تبون على أعتاب تحقيق ثالث وعوده

عقب تعديل الدستور وقانون الانتخابات.. بلعيد: تبون على أعتاب تحقيق ثالث وعوده

عبد العزيز بلعيد: استمعت إلى تحليل عميق من طرف تبون حول وضع البلاد

كشف رئيس حزب جبهة المستقبل عبد العزيز بلعيد أن رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون سيحل البرلمان خلال الأربعة أيام المقبلة.

ويكون تبون بذلك قد أقدم على تحقيق وعده الثالث المتعلق بحل المجالس المنتخبة.

وحدد عبد العزيز بلعيد تطبيق خطوة حل البرلمان بتاريخ 18 فبراير الجاري.

ويتزامن هذا الموعد مع ذكرى اليوم الوطني للشهيد.

واعتبر بلعيد خلال حلوله ضيفا على قناة الشروق نيوز، أن جائحة كورونا عطلت المسار السياسي والاقتصادي للبلاد خصوصا تلك المتعلقة بانهيار الدينار.

الجزائر مستهدفة

وأكد عبد العزيز بلعيد أن الجزائر مستهدفة اليوم من قبل الجميع.

وأشاد الرجل الأول في جبهة المستقبل إلى أن التعديل الدستوري يعد الخطوة الأولى للإصلاح الشامل.

وأوضح أن التغيير الحقيقي لا يمكن أن يتحقق بين عشية وضحاها، مشيرا إلى أن هذا الهدف السامي يتطلب تكاثف جهود جميع الشركاء.

في سياق آخر، أفاد رئيس جبهة المستقبل بأن مسودة المشروع العضوي لقانون الانتخابات يتضمن أمورا إيجابية أبرزها القائمة المفتوحة.

وجاءت هذه التصريحات عقب لقاء جمع رئيس الجمهورية برئيس جبهة المستقبل بعد يوم واحدة من عودته إلى الجزائر قادما من ألمانيا.

تبون يُحقق خطوتين

يذكر أن رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون قد طبق أولى وعوده حينما قام بخطوة تعديل الدستور 2020.

وتبع الرئيس هذه الخطوة بالشروع في تكييف القوانين العضوية مع الأحكام الواردة فيه.

ومن بين أهم هذه الخطوات ما تعلق بقوانين الأحزاب والانتخابات والجمعيات والإعلام.

وكانت اللجنة المكلفة بإعداد مشروع قانون الانتخابات برئاسة أحمد لعرابة قد كشفت عن التعديلات التي مست قانون الانتخابات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.