الرئيسية » رياضة » بلماضي: “اللاعبون عاشوا الجحيم في الملعب”

بلماضي: “اللاعبون عاشوا الجحيم في الملعب”

بلماضي:" من زمان لم نحقق الفوز خارج الديار"

صرح الناخب الوطني جمال بلماضي صبيحة اليوم بمطار هواري بومدين، أن المنتخب الوطني لم يحقق الفوز خارج الجزائر منذ زمن طويل، خاصة في تصفيات كأس أمم إفريقيا، كما عبر عن سعادته الكبيرة بجلب النقاط الثلاث من بوتسوانا رغم الظروف الصعبة والرحلة الشاقة.

وشكر بلماضي جميع لاعبيه مؤكداً أنهم كانوا في الموعد وحققوا ست نقاط من مباريتين، وهو ما اعتبره أمراً في غاية الصعوبة.

واعتبر مدرب قائد الخضر السابق أن الأماكن أصبحت غالية في صفوف المنتخب الوطني قائلا: “ليس من السهل على أي لاعب التواجد في قائمة الـ 23، لأن الأماكن أضحت غالية في المنتخب”

 كما اعتبر لاعب مانشستر سيتي سابقا أن الاستقرار من ناحية الزاد البشري أمر ضروري، لأن كثرة التغيير تعني أنه لم يجد بعد التوليفة المناسبة حسب رأيه.

وعاد بلماضي للحديث عن الظروف التي أحاطت بمبارة المنتخب البوتسواني، معتبرا أن لاعبيه عاشوا الجحيم في ملعب المباراة، عقب الاعتداءات الواضحة والعنيفة على محاربيه من طرف لاعبي الفريق الخصم.

كما شدد على ضرورة تحمل الجهات المعنية بالمنافسة الإفريقية، جميع مسؤولياتها في مثل هذه الأمور، مضيفا أنه من المستحيل مواجهة طريقة لعب خشنة في كل مرة قائلا: “عدنا بالفوز هذه المرة والحمد لله، لكن ماذا لو تعرض عطّال لإصابة خطيرة أو لكسر مثلا، فلو كنت مدربا لناد لقلقت كثيرا على تسريح أي لاعب لمنتخبه الوطني”.

وكشف مدرب المنتخب الوطني في نفس السياق، أنه طلب من لاعبيه عدم اللعب بسرعة أو التسرع نظرا لحالة الأرضية السيئة، مستطردا أنه أكد لأشباله تجنب الاحتكاك مع لاعبي منتخب بوتسوانا.

وأشار بلماضي إلى أنه رفقة طاقمه الفني يتابع كل جديد بشأن اللاعبين العائدين من الإصابة، في شاكلة محمد سليم فارس وشيتة ولكحل وأوناس وآخرين، مؤكدا أنهم يقومون بعملهم على أكمل وجه رغم الضغوط الكبيرة جراء البرنامج المكثف لشهري أكتوبر ونوفمبر، مضيفا أنهم ابتعدوا عن أهاليهم لعدة أسابيع وهذا أمر في غاية الصعوبة حسب المتحدث ذاته.

وختم بلماضي تصريحاته بالتطرق للفترة القادمة قائلا: “صحيح أننا حققنا بداية مثالية في تصفيات الكان وانتزعنا ست نقاط، لكن يجب علينا التفكير والاستعداد من الآن لمباريات شهر مارس الخاصة بتصفيات مونديال قطر 2022.