الرئيسية » الأخبار » بلمهدي: دعوات خرق البروتوكول الصحي بالمساحد شيطانية

بلمهدي: دعوات خرق البروتوكول الصحي بالمساحد شيطانية

قال وزير الشؤون الدينية والأوقاف يوسف بلمهدي، إن دعوات كسر وخرق البروتوكول الصحي في المساجد هي دعوات شيطانية، مُطلقوها لا يريدون الخير للجزائر والمواطنين.

وقال بلمهدي إننا عندما نسمع هذه الدعوات، نقوم باستباق الأحداث، ونحاول أن نعطي الإطار الأساسي الذي يستطيع أن يحتمي به رواد المساجد ونجنب مساجدنا الفتنة.

 وأكد يوسف بلمهدي، أن جامع الجزائر، لن يحتضن صلاة الجمعة أو صلاة الظهر يوم الجمعة، ولا صلاتي العشاء والتراويح خلال رمضان الفضيل.

وأضاف بلمهدي، خلال مروره ضيفا على فوروم الإذاعة الوطنية، أن جموع المصلين يتفاعلون إيجابيا مع البروتوكول الصحي خلال تأدية الصلوات الخمس وصلاة الجمعة.

وأوضح الوزير، أن مصالحه لم تُسجل أي إخلال أو كسر لهذا البروتوكول.

وعن صلاة التراويح، قال يوسف بلمهدي، إنها ستكون أول تجربة في عصر كورونا مثلما كانت تجربة صلاة الجمعة.

ودعا وزير الشؤون الدينية إلى أخذ الحيطة والحذر بين المصلين، كما كشف أن مصالحه أسدت تعليمات للأئمة من أجل أن يكونوا أكثر حذرا والتزاما، بدعوة المصلين إلى الالتزام بالبروتوكول الصحي، الذي تم اعتماده من طرف اللجنة العلمية لمتابعة ورصد فيروس كورونا .

وقال الوزير، إن تدشين عدة مساجد بالعاصمة وأخرى بولايات الوطن في الأيام الأخيرة، سيخفف من الضغط الذي تعرفه المساجد المحورية ويحد من انتشار وباء كورونا المستجد.

واستحسن بلمهدي، مبادرات المحسنين والمتبرعين لبناء بيوت الله، وبناء النفس المطمئنة التي تتمتع بالسكينة خاصة في شهر رمضان الكريم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.