الرئيسية » الأخبار » بملايين اليوروهات.. ولد قدور يستحوذ على عقارات في أرقى أحياء باريس

بملايين اليوروهات.. ولد قدور يستحوذ على عقارات في أرقى أحياء باريس

بالفيديو.. الإمارات تسلم ولد قدور للجزائر

يمتلك المدير العام السابق لشركة سوناطراك، عبد المومن ولد قدور والمتواجد خارج الوطن، العديد من العقارات في الأحياء الراقية للعاصمة الفرنسية باريس.

وكشفت جريدة الوطن الناطقة بالفرنسية أن عائلة ولد قدور استحوذت على ممتلكات عقارية بقيمة 4 ملايين أورو خلال سنوات قليلة.

وتضيف الجريدة أن ما يثير الفضول هو أن عائلة المدير العام السابق لسوناطراك وإخوته اختاروا نفس المكان الذي يقيم فيه الأمين العام الأسبق لجبهة التحرير الوطني، عمار سعيداني في ضاحية نويي سور سين الراقية.

وبدأت عائلة ولد قدور في عمليات شراء العقارات في العاصمة الفرنسية في ماي 2009، حيث أسس شقيقا عبد المومن شركة عقارية برأس مال قدره 1000 يورو، وبالداية كانت بشقتين في نويي سور سين بقيمة 3.380.000 يورو.

وأوضحت الجريدة أن عبد المومن ولد قدور عاش خلال هذه الفترة بين باريس والإمارات حيث عمل مستشارًا دوليًا، واشترى مسكنين في العاصمة باريس، كما حصلت العائلة على قرض بقيمة 3.2 مليون يورو من بنك لبناني، بفائدة 3.75٪ تسدد على مدى 12 عاما.

في 2 مارس 2012 اشترى عبد المومن ولد قدور أسهم أشقائه في الشركة، وتم تسجيل هذا التحويل في تحصيل ضرائب غير المقيمين في فرنسا، بعد توقيع مذكرة تفاهم مسجلة لدى كاتب المحكمة التجارية في نانتير، في تاريخ 21 نوفمبر 2013، أي بعد 20 شهرا من قبولها.

للإشارة كان قاضي التحقيق لدى محكمة بئر مراد رايس بالجزائر العاصمة، قد أمر شهر جويلية الماضي، بإيداع مستشار الرئيس المدير العام السابق للشركة الوطنية للمحروقات سوناطراك، أحمد الهاشمي مازيغي، حبس الحراش، مع أمر بالإحضار في حق الرئيس المدير العام السابق عبد المومن ولد قدور، في إطار التحقيق المفتوح في قضية الصفقة المشبوهة لاقتناء مصفاة “أوغوستا” الأميركية.

ويواجه عبد المومن ومستشاره تهم تبديد أموال عمومية، وإساءة استغلال الوظيفة ومنح امتيازات غير مبررة للغير.

للتذكير فإن الصفقة التي أبرمتها شركة سوناطراك مع الأمريكيين كانت بتواطؤ من الرئيس المدير العام السابق ولد قدور، إذ تم عقد صفقة خاسرة لاقتناء مصفاة مهترئة وقديمة بتكلفة تزيد عن المليار دولار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.