الرئيسية » الأخبار » بنك روسي يعلن استعداده لدعم الجزائر في إنتاج اللقاحات الروسية

بنك روسي يعلن استعداده لدعم الجزائر في إنتاج اللقاحات الروسية

بنك روسي يعلن استعداده لدعم الجزائر في إنتاج اللقاح الروسي

أعلن مصرف “في تي بي” الروسي أنه يدرس إمكانية تقديم الدعم المالي لتصدير وإنتاج اللقاحات الروسية ضد عدوى فيروس كورونا إلى دول شمال إفريقيا.

ونقلت وكالة سبوتنيك الروسية عن رئيس مديرية العمل مع الشركات العالمية والنائب الأول لرئيس المصرف، أرتيوم كوليك، قوله: “إحدى القضايا المهمة اليوم هي التطعيم المبكر المحتمل ضد فيروس كورونا”.

وتابع: “نرى أن دول شمال إفريقيا، جنبا إلى جنب مع شركائها الروس، تتحرك بالفعل في هذا الاتجاه. بصفتنا مؤسسة مالية تقرض الأموال وتعطي الأموال من أجل التنمية، نحن على استعداد للنظر في تمويل شراء اللقاحات الروسية، وكذلك تمويل بناء إنتاج مثل هذه اللقاحات في الخارج بدعم من وكالات ائتمان التصدير.”

وأكد المسؤول الروسي: “نحن مستعدون لدعم أصدقائنا في شمال إفريقيا”.

وفي شهر أفريل الماضي، كشف الوزير المنتدب للصناعات الصيدلانية لطفي بن باحمد، أن الجزائر ستبدأ في إنتاج لقاح سبوتنيك الروسي شهر سبتمبر القادم.

وأكد بن باحمد بأن مصالحه في تواصل دائم مع الشريك الروسي من أجل تجسيد مشروع إنتاج اللقاح محليا خلال الأشهر القادمة.

وأضاف أن الشركاء بصدد وضع اللمسات الأخيرة لدخول المشروع مرحلة الانتاج قريبا بفرع تابع لصيدال في قسنطينة.

يذكر أن الجزائر من بين الدول الأولى التي حصلت على لقاح سبوتنيك الروسي، وكذا من الدول القلائل التي سمحت لها روسيا بإنتاج اللقاح على أراضيها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.