الرئيسية » رياضة » بن العمري مُستاء من بعض الجزائريين بسبب والدته

بن العمري مُستاء من بعض الجزائريين بسبب والدته

بن العمري مستاء من بعض الجزائريين بسبب والدته

عبر اللاعب الدولي الجزائري جمال الدين بن العمري، من خلال منشور مؤقت على حسابه الشخصي في أنستغرام، عن استيائه من بعض الجزائريين الذين وصلوا إلى حد سب وشتم والدته مؤخرا.

واعتبر جمال الدين بن العمري، أن هؤلاء الأشخاص تجاوزا حدودهم وتخطوا الخطوط الحمراء، بإساءتهم لوالدته.

وأضاف “محارب الصحراء” أنه حزين جدا من كذا تصرفات مسيئة وجارحة، مؤكدا أنه حتى في فرنسا لم يتعرض للظلم، الأمر الذي حز في نفسه كثيرا لما جاءت الإساءة من أبناء بلده.

وكشف بن العمري أنه إن لم يتلق رسائل تتضمن شتائم لوالدته، فإنه يتلقى أخرى مليئة بالسخرية كعبارات: “لقد ذهبت إلى فرنسا لتسخين مقاعد البدلاء، أو للرقص أو لجلب الكرات”، مؤكدا أنها رسائل قاسية جدا.

وأكد بن العمري أنه يعمل جاهدا على فرض نفسه في التشكيلة الأساسية لنادي أولمبيك ليون الفرنسي، من أجل أن يكون جاهزا لخدمة المنتخب الوطني الجزائري، قائلا إنه يريد من أبناء بلده أن يدعموه بدل مهاجمته وسب والدته.

وعاد “فنك الصحراء” نهاية الأسبوع الماضي إلى الجزائر بعد فترة غياب دامت أشهرا عدة، مُستغلا فترة التوقف في مختلف الدوريات العالمية، عقب نهاية مرحلة الذهاب.

ويعيش مدافع “الخضر” فترة صعبة مع كتيبة “لوال”، حيث لم يتمكن بعد من افتكاك مكانة أساسية، في تشكيل المدرب رودي غارسيا، بسبب المنافسة الشديدة بين لاعبي محور الدفاع، خاصة في ظل تحقيق سلسلة نتائج إيجابية، جعلت نادي ليون ينقض على صدارة الدوري الفرنسي لكرة القدم.

&

وشارك بن العمري في مبارتين فقط منذ التحاقه بفريق ليون، ودخل في كليهما بديلا، الأولى كانت أمام ليل والثانية كانت في الدولة ما قبل الأخيرة من مرحلة الذهاب أمام نيس.

ويبقى الهدف الأبرز لصاحب الـ31 عاما، المشاركة في أكبر عدد ممكن من المباريات رفقة ناديه، حتى لا يُضيع مكانته الأساسية رفقة كتيبة الناخب الوطني جمال بلماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.