الرئيسية » رياضة » بن العمري يطرق أبواب الرحيل عن ليون والدوريات الخليجية قد تكون وجهته المستقبلية

بن العمري يطرق أبواب الرحيل عن ليون والدوريات الخليجية قد تكون وجهته المستقبلية

بن العمري يطرق أبواب الرحيل عن ليون وأحد الدوريات الخليجية قد تكون وجهته المستقبلية

كشفت مصادر إعلامية قطرية قرب انتهاء مغامرة اللاعب الدولي الجزائري جمال الدين بن العمري، مع ناديه الحالي أولمبيك ليون الفرنسي، مُشيرة إلى أن وجهة “محارب الصحراء” المُقبلة قد تكون بنسبة كبيرة الدوري القطري لكرة القدم.

وقال الموقع القطري “أستاد الدوحة” من خلال تغريدة على حسابه الرسمي في تويتر، إن نادي قطر يقترب من الاتفاق مع صخرة دفاع “الخضر” جمال الدين بن العمري، ليكون الأخير لاعبا في صفوفه الموسم المقبل.

وأكد موقع “أستاد الدوحة” نقلا عن مصادره الخاصة، أن نادي قطر القطري، يرغب في التعاقد مع المدافع الجزائري، من أجل تعويض رحيل المدافع الإسباني أليخاندو غالفيز، المُقرر أن ينتهي عقده مع الفريق بنهاية الموسم الحالي.

وعرّج الموقع القطري على الحالة الصعبة، التي يعيشها لاعب المنتخب الوطني الجزائري، منذ التحاقه بنادي أولمبيك ليون، وذكّر بعدم قدرته  على افتكاك مكانة أساسية، في تشكيلة المدرب رودي غارسيا إلى حد الآن.

وفي حال تمت الصفقة سيكون جمال الدين بن العمري زميلا لمواطنه يوسف بلايلي، الذي يقضي موسمه الأول رفقة كتيبة “الملوك”، وقد يكون الأخير هو صاحب فكرة التحاق المدافع الجزائري الصلب بالدوري القطري لكرة القدم الموسم القادم.

وروّجت وسائل إعلام سعودية، خلال الميركاتو الشتوي الماضي، لقرب تعاقد نادي الأهلي السعودي مع “فنك الصحراء”، قبل أن تُعلن إدارة النادي الفرنسي والمدرب غارسيا، أن عقد بن العمري ليس للبيع، وسيُواصل اللعب رفقة فريق ليون، لغاية نهاية الموسم الحالي.

ورغم أن “محارب الصحراء” صرّح أكثر من مرة أنه لن يستسلم للوضعية الصعبة، وسيعمل بكل جهد لانتزاع مكانته الأساسية في فريق “لوال”، إلا أن مُعطيات أخرى كتقدمه في السن، ورغبة مشاركته مع المنتخب الوطني الجزائري، في مونديال قطر المقبل لو يكون التأهل، أمور لن يُحقّقها في ظل استمرار وضعيته الحالية الصعبة مع ناديه الحالي.

ورغم التهميش الكبير الذي يعيشه جمال الدين بن العمري، في نادي أولمبيك ليون الفرنسي، إلا أنه انتفض سهرة أمس السبت، في منافسة كأس فرنسا، واستغل كما يجب فرصة لعبه أساسيا، وسجّل الهدف الأول لفريقه أمام سوشو، وافتتح عداد أهدافه في فرنسا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.