الرئيسية » رياضة » ياسين بن زية يكشف جحيم عدد العمليات الجراحية المتسبب فيها حادث المرور

ياسين بن زية يكشف جحيم عدد العمليات الجراحية المتسبب فيها حادث المرور

بن زية يكشف جحيمه مع عدد العمليات الجراحية بعد تعرضه لحادث مروري مُميت

عاد اللاعب الدولي الجزائري السابق الجزائري ياسين بن زية، في حواره المطول لجريدة “ليكيب” الفرنسية الشهيرة،  للحديث عن فترة غيابه الطويلة التي فاقت السنة، بعد تعرّضه لحادث مرور خطير كاد يودي بحياته.

وأكد متوسط الميدان الجزائري ياسين بن زية، أن جحيم المعاناة الذي عاشه بسبب تلك الإصابة، ورافقه طيلة أشهر طويلة، لن ينساه أبدا وسيُرافقه طيلة حياته.

وكشف لاعب المنتخب الوطني الجزائري سابقا، خضوعه لعدد كبير من العمليات الجراحية في فرنسا، وصلت في مُجملها لـ11 عملية جراحية، من أجل العودة لحياته الطبيعية مُجدّدا.

وأضاف لاعب نادي ديجون الفرنسي في السياق ذاته، أنه فقد إبهام يده اليسرى، في أول عملية جراحية خضع لها، مباشرة بعد تعرّضه لحادث المرور المُميت.

وواصل ياسين بن زية سرد قصة معاناته الحزينة جرّاء الحادث، بقوله إنه كان يصرخ بصوت مرتفع وبشكل دائم، من شدة الألم الكبير الذي كان يعاني منه، مُضيفا أن الأمر وصل به للمطالبة من الأطباء بأن يجدوا له حلا في أسرع وقت ممكن.

وأردف لاعب منتخب كتيبة “محاربي الصحراء” سابقا، أنه كان يبكي دائما من شدة الألم، وعلى ما آلت إليه حالته الصحية وقتها، التي جعلته يمر بأوقات عصيبة جدّا.

وأكد لاعب خط الوسط الجزائري بن زية، أنه أصبح في الوقت الراهن، أحسن حالا مما كان عليه سابقا، مُشيرا إلى استرجاعه للياقته البدنية، بعد اندماجه مؤخرا في التدريبات الجماعية مع رفاقه، موضحا أنه بات يرى الملعب بشكل أفضل الآن، وهو أمر جيّد جدا بالنسبة إليه.

وعاد ياسين بن زية مؤخرا إلى أجواء المنافسة، وخوض المباريات رفقة ناديه ديجون، بدخوله بديلا في الدقيقة الـ38 خلال مباراة الفريق المُضيف بريست، بحر الأسبوع الماضي، ضمن مجريات الجولة الـ28 من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

وتلقى اللاعب الجزائري بن زية دعما كبيرا من إدارة ناديه الفرنسي، والجهاز الفني وكل رفاقه في فريق ديجون، منذ تعرّضه للحادث المروري الخطير جدا.

وكانت مباراة ديجون وخصمه بودردو الملعوبة بتاريخ الـ15 فبراير من العام الماضي، آخر ظهور للاعب الجزائري، في الدوري الفرنسي لكرة القدم، قبل العودة مُجدّدا سهرة الأربعاء الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.