الرئيسية » الأخبار » بن قرينة: حذّرت من صفقة فرنسا مع الإرهابيين في مالي على أمننا

بن قرينة: حذّرت من صفقة فرنسا مع الإرهابيين في مالي على أمننا

حركة البناء: لجان تحقيق برلمانية في ملفات التشغيل وحرائق الغابات والتزود بالمياه

كشف رئيس حركة البناء عبد القادر بن قرينة أنه حذر في تدوينة سابقة له بتاريخ 10 أكتوبر 2020، أن عملية إطلاق سراح المئات من المساجين من الجهاديين، ممن أدينوا في عمليات إرهابية أو اشتبه بهم الانتماء إلى جماعات مسلحة إرهابية في مالي، في إطار صفقة الإفراج عن ناشطة فرنسية في العمل الإنساني ورهينتين إيطاليتين، تشكل تهديدا مباشرا الأمن القومي الجزائري.

وأوضح بن قرينة أن مخاوفه تأكدت بعد أن أقدمت مصالح الأمن التابعة لوزارة الدفاع الوطني الجزائرية على اعتقال أحد الإرهابيين بولاية تلمسان من الذين تم إطلاق سراحهم في تلك الصفقة.

بن قرينة يثمن رد الجزائر على فرنسا

وجدد بن قرينة رفضه اللجوء إلى مثل هذه الصفقات التي تتم على حساب السلم والأمن القومي للدول، والتي تتجاهل الجهود الأممية المبذولة في مكافحة الإرهاب وتجفيف منابع تمويله.

وذكّر رئيس حركة البناء بضرورة الالتزام بالقرارات الأمم المتحدة في مجال الوقاية ضد عمليات الاختطاف التي تهدف إلى الحصول على أموال وتنازلات عدة قد تعرقل جهود مكافحة الإرهاب.

الجيش يقبض على إرهابي حررته فرنسا مؤخرا مقابل مريم بيترونين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.