الرئيسية » الأخبار » بن قرينة: حركة البناء الوحيدة التي رفضت التمديد لبوتفليقة

بن قرينة: حركة البناء الوحيدة التي رفضت التمديد لبوتفليقة

بن قرينة: حركة البناء الوحيدة التي رفضت التمديد لبوتفليقة

قال رئيس حركة البناء الوطني، عبد القادر بن قرينة، إن حزبه “الوحيد” الذي تبنى الحل الدستوري من أول يوم ورفض التمديد والتأجيل للرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة.

جاء ذلك خلال تجمع شعبي نشطه بن قرينة في إطار الحملة الانتخابية لتشريعيات 12 جوان القادم.

وصرح بن قرينة: “يسجل التاريخ أن يوم كان المهرولون والمغامرون يدعون إلى المرحلة الانتقالية والتمديد والتأجيل لبوتفليقة ويرفضون الانتخابات الرئاسية كانت حركة البناء ولربما الوحيدة رافعة لواء الحل الدستوري وضد المرحلة الانتقالية”.

وأكد المترشح السابق للرئاسيات أن مواقف حركة البناء “مشرفة” بتبنيها الحل الدستوري ورفضها المرحلة الانتقالية.

يذكر أن رئيس حركة البناء عبد القادر بن قرينة صرح في شهر أوت 2019 أن سعيد بوتفليقة شقيق الرئيس السابق طلب منه لقاء من أجل التمديد لشقيقه لكنه رفض ذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.