الرئيسية » رياضة » بودينة يهدي الجزائر ميدالية في بطولة العالم للتجذيف

بودينة يهدي الجزائر ميدالية في بطولة العالم للتجذيف

أهدى الجذاف الجزائري، سيد علي بودينة، اليوم الثلاثاء، الميدالية البرونزية للجزائر، في مسابقة 2000م، خفيف لبطولة العالم للتجذيف عن بعد داخل القاعة.

وحقق بودينة، توقيتا قدره(6د 12ثا و3 أج.م)، فيما عاد اللقب للألماني فلوريان رولر (6د 09ثا و4 أج.م) متبوعا بالإيطالي مارتينو غوريتي (6د 10ثا و7 أج.م).

وحل الجزائري الثاني المشارك في المسابقة، محمد بلحاج في المرتبة الـ10، بتوقيت قدره 6د 41 ثا و6 أج.م .

بودينة يرفع التحدي

ويدخل بودينة – المتأهل إلى الألعاب الأولمبية بطوكيو- اختصاص 200م سكيف، ثنائي زوجي، وزن خفيف، برفقة زميله، كمال آيت داود- منافسة 500م في هذا المونديال.

وكتب بودينة في منشور عبر حسابه بموقع فيسبوك: “ميدالية برونزية في بطولة العالم داخل القاعات الحمد الله شكرا لكم جميعا على الرسائل التي أتلقى”.

وأضاف البطل الجزائري: “المنافسة مستمرة والموعد سيكون يوم السبت إن شاء الله.”

وزير الرياضة يهنئ

وهنأ وزير الشباب والرياضة سيد علي خالدي “البطل سيد علي بودينة على افتكاكه لميدالية برونزية تاريخية في بطولة العالم للتجذيف داخل القاعة.”

وقال خالدي: “بهذه التتويجات الجديدة المتتالية، تتدرج الرياضة الجزائرية واثقة نحو أفق أسمى في منصات التتويج العالمي.”

وجدّد وزير الشباب والرياضة دعمه لكل الرياضيين لبلوغ أعلى المراتب وإعلاء الراية الوطنية في المنافسات الدولية وعلى رأسها الألعاب الأولمبية بطوكيو 2021 والألعاب المتوسطية بوهران 2022.

ويشارك 10 جذافين من المنتخب الوطني في المسابقة العالمية، التي استقطبت 935 جذافا يمثلون 63 بلدا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.