span>بوغالي من جنيف يدعو لملاحقة مجرمي الكيان الصهيوني أمام الهيئات القضائية الدولية صابر عيواز

بوغالي من جنيف يدعو لملاحقة مجرمي الكيان الصهيوني أمام الهيئات القضائية الدولية

دعا رئيس الاتحاد البرلماني العربي إبراهيم بوغالي، من جنيف السويسرية، إلى وقف حمام الدم الفلسطيني والضغط على الكيان الصهيوني للانصياع لقرارات الشرعية الدولية والسماح بإدخال المساعدات إلى قطاع غزة بدون قيد أو شرط.

وأكد بوغالي، على ضرورة ملاحقة مجرمي الكيان الصهيوني أمام الهيئات القضائية الدولية، وكذا حق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة وعاصمة القدس الشريف.

وجاءت تصريحات رئيس المجلس الشعبي الوطني، خلال كلمة له على رأس المجموعة العربية بالاتحاد البرلماني الدولي، اليوم الجمعة 22 مارس 2024 بجنيف أين حذر بوغالي، من خطورة الظرف الراهن موضحا، أن الدول العربية تتعرض حاليا لتداعيات تغيرات وجودية تستوجب تعزيز العمل المشترك، لخدمة للقضايا العربية وفي مقدمتها القضية الفلسطينية.

وفي السياق، أكد، بوغالي أن المصالح المشتركة للوطن العربي لا يمكن أن تتوطد  إلا عبر تقاسم أفضل الممارسات والخبرات وذلك بما يسهم في حماية وتعزيز القيم والمبادئ الأخلاقية والإنساني، داعيا إلى مواجهة تداعيات المرحلة الحالية، بجهود موحدة وصادقة حتى لا يكون الوطن العربي ضحية لحسابات الغير.

وأشار بوغالي، إلى أن البند الاستعجالي المدرج في الجمعية العامة السابقة بخصوص القضية الفلسطينية، وإن لم يحقق نتيجته المرجوة، فإن ذلك لن يمنع، كما قال، من مواصلة السعي لوضع المجتمع الدولي أمام مسئوليته التاريخية والأخلاقية والقانونية إزاء الشعب الفلسطيني.

يذكر، أن رئيس المجلس الشعبي الوطني، إبراهيم بوغالي، شرع اليوم الجمعة في زيارة إلى مدينة جنيف السويسرية على رأس وفد عن غرفتي البرلمانن للمشاركة في أشغال الجمعية العامة الـ 148 للاتحاد البرلماني الدولي والإجتماعات المصاحبة لها.

ومن المنتظر أن تتواصل أشغال الجمعية العامة إلى غاية الأربعاء المقبل، حيث ستشكل “فرصة هامة للوفد البرلماني الجزائري من أجل بحث سبل تعزيز التعاون البرلماني مع الدول الأعضاء في الاتحاد البرلماني الدولي، حيث ستشكل المناسبة للوفد الجزائري  فرصة سانحة للدفاع عن مواقف الجزائر إزاء مختلف القضايا الراهنة على الساحة الدولية.

شاركنا رأيك