الرئيسية » الأخبار » بوغبا يكشف حقيقة اعتزاله اللعب لفرنسا بسبب “تعدي” ماكرون على الإسلام

بوغبا يكشف حقيقة اعتزاله اللعب لفرنسا بسبب “تعدي” ماكرون على الإسلام

هل قرر بوغبا اعتزال اللعب دوليا؟

نفى نجم مانشستر يونايتد ومنتخب فرنسا بول بوغبا خبر اعتزاله اللعب الدولي مع منتخب فرنسا  اعتراضا على تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون المتهجمة على الإسلام، مؤكدا أن الخبر المنشور في جريدة ذا صن” البريطانية كاذب ولا أساس له من الصحة”.

وشدد بول بوغبا في منشور له عبر صفحته في أنستغرام، اليوم الإثنين، على ضرورة احترام دين الإسلام الذي يدينه باعتباره دين محبة وسلام، مفيدا بأنه ضد كل أشكال الإرهاب والعنف.

وكشف عن توجهه لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ضد ناشري وموزعي هذه الأخبار المزيفة بنسبة 100٪.

 

Voir cette publication sur Instagram

 

So The Sun did again… absolutely 100% unfounded news about me are going around, stating things I have never said or thought. I am appalled, angry, shocked and frustrated some “media” sources use me to make total fake headlines in the sensible subject of French current events and adding my religion and the French National Team to the pot. I am against any and all forms of terror and violence. My religion is one of peace and love and must be respected. Unfortunately, some press people don’t act responsibly when writing the news, abusing their press freedom, not verifying if what they write/reproduce is true, creating a gossip chain without caring it affects people’s lives and my life. I am taking legal action against the publishers and spreaders of these 100% Fake News. In a quick shout out to The Sun, who normally could not care less: some of you guys probably went to school and will remember how your teacher said to always check your sources, don’t write without making sure. But hey, seems you did it again and on a very serious topic this time, shame on you! #fakenews #AllezLesBleus @equipedefrance

Une publication partagée par Paul Labile Pogba (@paulpogba) le


وأبدى نجم المنتخب الفرنسي بوغبا صدمته وشعوره بالإحباط بسبب هذه المنشورات، متهما الوسائل الإعلامية الناشرة للخبر باستخدامه كمادة إعلامية  لصنع عناوين مزيفة بتوظيف دينه وانتماءه لفريق الديكة في الأحداث الفرنسية الجارية.

وعاتب أغلى لاعب في تاريخ مانشستر يونايتد بعض الصحفيين الذين لا يتصرفون -حسبه- بمسؤولية عند كتابة الأخبار وإساءة استخدام حرية الصحافة لديهم، بعدم التحقق من صحة ما ينشرونه، أو إنشاء ما أسماها “بسلسلة ثرثرة” دون الاهتمام بتأثيرها على حياة الناس وحياته.

وكانت وسائل إعلام عربية وأجنبية قد أكدت  خبر اعتزال نجم مانشستر يونايتد اللعب دوليا بتسبب تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون المتعدية على الدين الإسلامي كان آخرها ما نشرته صحيفة “ذا صن” البريطانية، والتي أشارت لاحقاً إلى أن ما ذكرته منقول عن “مصادر إخبارية شرق أوسطية” دون أن تحددها بدقة، ثم كشفت لاحقاً أن المصدر هو موقع عربي رياضي مغمور.

ويعرف عن بوغبا تباهيه بكونه مسلماً، من خلال نشره عبر حسابه في إنستغرام ما يشير إلى ذلك، كأدعية أو مقاطع استماع للقرآن أو صلاة أو حج أو مباركات في أيام الجمعة والأعياد.

ومعروف أن بوغبا لم يولد كطفل مُسلم، بل اعتنق الدين بحكم علاقته الوثيقة بأصدقائه المسلمين، وبعد رحلة بحث طويلة انتهت بتعلق قلبه بالصلاة وكل شعائر الدين الإسلامي، بما في ذلك السفر أكثر من مرة إلى مكة والمدينة لتأدية مناسك الحج والعمرة، كما روى بنفسه في مقابلة حصرية مع صحيفة “تايمز” في صيف 2019.

https://awr.as/8fs

وظهر صاحب الـ27 عاما بقميص المنتخب الفرنسي للمرة الأولى عام 2013، في سجله عشرة أهداف من مشاركته في 72 مباراة دولية، كما أنه كان من الركائز الأساسية التي ساهمت في حصول المنتخب على مونديال روسيا 2018.

وشهد العالم الإسلامي موجة غضب عارمة بسبب تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في الأيام القليلة الماضية التي اعتبرت أنها استفزازية وعدائية للدين والرسول محمد صلى الله عليه وسلم، قبل وبعد وقوع حادث قطع رأس معلم اللغة الفرنسية صاموئيل باتي، على يد لاجئ شيشاني شاب.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.