span>بوقرة على خطى النجم رونالدو ويُكرر حادثة “كوكا كولا”.. شاهد الفيديو عبد الخالق مهاجي

بوقرة على خطى النجم رونالدو ويُكرر حادثة “كوكا كولا”.. شاهد الفيديو

أعاد الناخب الوطني مجيد بوقرة، على طريقته الخاصة، إلى أذهان الجماهير الجزائرية والصحافيين، الذين حضروا إلى ملعب وهران لتغطية ودية ليبيريا، حادثة النجم البرتغالي رونالدو مع شركة “كوكا كولا”.

وأثناء الندوة الصحفية بعد مباراة المنتخب الليبيري الودية، أقدم الناخب الوطني مجيد بوقرة على إعادة حادثة النجم البرتغالي رونالدو ذاتها، وأراد إزاحة زجاجة مشروب “كوكا كولا” مازحا، قبل أن يُعيدها إلى مكانها فوق الطاولة المخصصة للمؤتمر الصحفي.

وأضفى مدافع “الخضر” السابق، جوا من المزاح في قاعة المؤتمرات بملعب وهران، لينفجر الصحافيون الحاضرون ضحكا، بعد حمله لقارورة “كوكا كولا” قائلا  والضحكة ترسم ملامح وجهه: “إن هذا ليس جيدا”، قبل أن يُعيدها إلى مكانها.

وتُعد شركة “كوكا كوكا” أحد الرعاة الرسميين للاتحادية الجزائرية لكرة القدم، لذلك وجدت قارورة مشروبها الغازي، فوق طاولة المؤتمر الصحفي الذي نشطه مدرب المنتخب الوطني للاعبين المحليين بوقرة.

وانتشر مقطع فيديو مجيد بوقرة المتعلق بقارورة “كوكا كولا”، على نطاق واسع في منصات التواصل الاجتماعي، استحسنته فئة كبيرة من الجماهير الجزائرية، قائلة إن لاعب “محاربي الصحراء” السابق، ما زال يتمتع بروح الدعابة التي كان عليها سابقا، لما كان لاعبا للمنتخب الوطني الجزائري.

وارتبط اسم شركة “كوكا كولا” الأسبوع الماضي إعلاميا وافتراضيا، باسم النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي أزاح قارورة مشروبها الغازي من طاولة مؤتمر صحفي، نشطه رفقة مدرب المنتخب البرتغالي، أحدث ضجة كبيرة في العالم.

وقال رونالدو أثناء إزاحته لقارورة مشروب “كوكا كولا” إن هذا ليس صحيا، واستبدلها بقنينة ماء، قائلا مرة أخرى إن شرب الماء أفضل من شرب المشروب الغازي.

وقام العديد من اللاعبين في مؤتمرات عدة، لمباريات منافسة “يورو” 2020، بالفعل ذاته الذي قام به قائد المنتخب البرتغالي لكرة القدم، ما كبّد شركة “كوكا كولا” خسائر بالمليارات.

شاركنا رأيك