الرئيسية » الأخبار » بوكروح: حفتر لا يشكل خطرا على الجزائر وبإمكانها أن تمسحه في يوم واحد فقط

بوكروح: حفتر لا يشكل خطرا على الجزائر وبإمكانها أن تمسحه في يوم واحد فقط

بوكروح: حفتر لا يشكل خطرا على الجزائر وبإمكانها أن تمسحه في يوم واحد فقط

يرى الوزير الأسبق نور الدين بوكروح، أن المشير الليبي خليفة حفتر في حد ذاته لا يشكل أي خطر على الجزائر التي يمكنها أن تمسحه في يوم واحد.

وأضاف بوكروح في منشور له على صفحته في موقع فيسبوك أن حفتر اقترب أكثر ما استطاع من الحدود فقط من أجل الاستفزاز.

وحذّر بوكروح في المقابل من عسكرة غير مسبوقة للمنطقة ككل، قد تكون نتائجها وخيمة على الجزائر تحديدا.

وكشف موقع مينا ديفونس المختص في الشؤون الأمنية والعسكرية، أن خبر سيطرة مليشيا خليفة حفتر على معبر إيسين الحدودي بين ليبيا والجزائر غير صحيح.

وقال الموقع الناطق باللغة الفرنسية، إن خبر السيطرة على معبر إيسين مفرك ونقلته وسائل إعلام مقربة من حفتر في إطار الحرب النفسية التي تخوضها ضدّ الجزائر بعد تصريحات الرئيس تبون الأخير على قناة الجزيرة القطرية، والتي أكد فيها أن الجزائر كانت ستتدخّل بطريقة أو بأخرى لمنع سقوط طرابلس في يد المرتزقة.

وفي السياق ذاته، نفى آمر منطقة سبها العسكرية أحميد العطايبي لموقع القدس العربي صحة الأنباء المتداولة عن سيطرة قوات خليفة حفتر على المنفذ الحدودي مع الجزائر وإعلانها منطقة عسكرية مغلقة، موضحا أن كافة الأخبار التي تنشرها القنوات التابعة لحفتر خاطئة وتهدف لتحريك الرأي العام فقط.

كشفت جريدة “الشرق الأوسط” عن مصدر مسؤول مطلع على الملف الليبي، أن الجيش الجزائري شدّد المراقبة على المعابر الحدودية، منذ أن أعلنت قوات حفتر سيطرتها على معبر “إيسين تين الكوم”، الواقع بين جانت جنوب شرقي الجزائر، وغات الليبية.

 

وأكد الصحيفة نقلا عن المصدر ذاته أن نقاط المراقبة للجيش الوطني الشعبي المنتشرة بالحدود لم ترصد أي تحرك عسكري في الجهة الأخرى، وبالتالي ليست هناك حاجة إلى استنفار القوات العسكرية.

وأبرزت الصحيفة مبرزاً أن عدم ملاحظة تهديد لافت من جانب حفتر لا يمنع الجيش الوطني الشعبي من أن يكون يقظاً ومستعداً، بحسب توجيهات صادرة عن قيادة أركان الجيش، التي تؤكد على التصدي لأي خطر بالحدود مع ليبيا أو مالي، مهما كان مصدر الخطر، وبخاصة إذا تعلق الأمر بالمشير حفتر الذي لا يخفي عداءه للجزائر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.