span>بيان قطري مصري أمريكي مشترك لوقف الحرب في غزة محمد لعلامة

بيان قطري مصري أمريكي مشترك لوقف الحرب في غزة

دعت كل من قطر ومصر والولايات المتحدة كلا من حركة المقاومة الإسلامية (حماس) وإسرائيل إلى إبرام اتفاق لوقف الحرب في غزة يجسد المبادئ التي حددها الرئيس جو بايدن في خطابه أمس الجمعة.

جاء ذلك في بيان صحفي مشترك صادر عن الدول الثلاثة، نشرته وزارة الخارجية القطرية على حسابها بموقع “إكس“.

وقال بيان ثلاثي “تدعو كل من قطر وجمهورية مصر العربية والولايات المتحدة الأميركية مجتمعين، بصفتهم وسطاء في المناقشات الجارية لضمان وقف إطلاق النار في قطاع غزة وإطلاق سراح الرهائن والمحتجزين، كلا من حماس وإسرائيل لإبرام اتفاق يجسد المبادئ التي حددها الرئيس بايدن في 31 ماي 2024″.

وأضاف البيان المشترك “إن هذه المبادئ تجمع مطالب جميع الأطراف معا في صفقة تخدم المصالح المتعددة، ومن شأنها أن تنهي بشكل فوري المعاناة الطويلة لكل سكان غزة، وكذلك المعاناة الطويلة للرهائن وذويهم”.

وتابع البيان الثلاثي، أن هذا الاتفاق يقدم “خارطة طريق لوقف دائم لإطلاق النار وإنهاء الأزمة”.

مقترح بايدن

والجمعة، أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن مقترحا إسرائيليا بشأن وقف إطلاق النار وإطلاق سراح جميع المحتجزين مكونا من ثلاث مراحل.

وقال بايدن في كلمة له في البيت الأبيض إن المقترح الإسرائيلي بمثابة خارطة طريق لوقف إطلاق النار والإفراج عن المحتجزين، لافتا إلى أن المقترح جرى نقله من قطر إلى حركة حماس.

ويتضمن المقترح عودة الفلسطينيين في غزة إلى منازلهم، في حين تشمل المرحلة الثالثة منه -حسب بايدن- إعادة إعمار قطاع غزة.

وأوضح بايدن أن المرحلة الأولى تستغرق ستة أسابيع، وتشمل وقفًا شاملًا لإطلاق النار وانسحاب القوات الإسرائيلية من المناطق السكنية في غزة.

وذكر أن “إسرائيل” ستتفاوض خلال المرحلة الأولى مع حركة حماس للوصول إلى المرحلة الثانية التي ستشهد نهاية الحرب بشكل دائم.

وأضاف أن المرحلة الثانية، ستشهد تبادل الأسرى، بحيث تفرج “إسرائيل” عن جميع الأسرى الفلسطينيين الأحياء، مقابل انسحاب القوات الإسرائيلية، ورفع المساعدات الإنسانية بمعدل 600 شاحنة يوميا.

وفي المرحلة الثالثة، يتم تنفيذ خطة إعادة إعمار شاملة لغزة، تهدف إلى إعادة بناء البنية التحتية وتحسين الظروف المعيشية لسكان القطاع.

شاركنا رأيك