span>بيتكوفيتش يرفع عدد ضحاياه بقرار “غريب” ضبط به قائمة “الخضر” عبد الخالق مهاجي

بيتكوفيتش يرفع عدد ضحاياه بقرار “غريب” ضبط به قائمة “الخضر”

اتخذ الناخب الوطني فلاديمير بيتكوفيتش، قرارا “غريبا” في مهمة إعداده قائمة المنتخب الجزائري، تحسبا لخوض مواجهتي التوقف الدولي المقبل، حطم به أحلام بعض اللاعبين في العودة لصفوف “الخضر”.

وقرر فلاديمير بيتكوفيتش إقصاء جميع اللاعبين الناشطين في دوريات الدرجة الثانية بأوروبا، من قائمة المنتخب الجزائري المقبلة على ملاقاة غينيا وأوغندا، بحسب ما كشفته صحيفة “لاغازيت دو فينك”.

ماندريا استثناء لانعدام البدائل

واستثنى التقني البوسني من قراره “الغريب”، الحارس أنتوني ماندريا حامي عرين نادي كان”، الناشط في دوري الدرجة الثانية الفرنسية، لانعدام البدائل في حراسة منصب حراسة المرمى.

ومن المرجح أن يكون ماندريا الحارس الأساسي لمنتخب الجزائر، خلال المواجهتين المقبلتين، بحسب توقعات كثيرين.

عبد اللي أبرز ضحايا القرار “الغريب” لبيتكوفيتش

ومن خلال ما ورد في الصحيفة المحلية الناطقة بالفرنسية، انكشف سبب عدم استدعاء متوسط ميدان نادي أنجي الفرنسي حيماد عبد اللي، الذي وبحسب كثيرين كان يستحق فرصة من بتكوفيتش.

وفشل حيماد عبد اللي في انتزاع استدعاء للمشاركة مع المنتخب الجزائري، بسبب قرار الناخب الوطني، رغم تقديمه موسما مميزا في “الليغ 02″، استناد إلى أرقامه وإحصائيات.

وفضلا عن الأرقام والإحصائيات خلال المباريات والتي جعلته ينتزع مكانة في التشكيل المثالي لدوري الدرجة الثانية الفرنسية، ساهم “محارب الصحراء” بشكل كبير في عودة أنجي إلى منافسة “الليغ 01”.

قبال خارج القائمة إلى إشعار آخر

وانضم نجم نادي باريس أف سي إيلان قبال، إلى قائمة ضحايا القرار الغريب الذي اتخذه مدرب المنتخب الجزائري فلاديمير بيتكوفيتش.

وبحسب ما أكدته صحيفة “لاغازيت دو فينك”، فإن قبال لم يكن ليضمن هو الآخر مكانته في قائمة المنتخب الجزائري لتربص شهر جوان، حتى لو كان في أفضل أحواله البدنية ولم يتعرض لإصابة الأسبوع الماضي.

وأنهى إيلان قبال موسمه مع نادي باريس أف سي، بحصيلة مميزة من صناعة الأهداف، بتصدره قائمة الممرين الحاسمين في منافسة “الليغ 02″، برصيد 11 تمريرة حاسمة.

وكان لقبال نصيب من تسجيل الأهداف، بزيارته شباك منافسي فريقه في 08 منافسات، ما جعله ينتزع مكانة بدوره، في التشكيلة المثالية لدوري الدرجة الثانية الفرنسية.

“التشامبيون تشيب” تضيف لعروسي لضحايا بيتكوفيتش

وفي حال استمر المدرب الوطني في تطبيق قرار عدم اعتماده، على اللاعبين الناشطين في الدرجة الثانية بالقارة العجوز، سيكون المدافع ياسر لعروسي ضمن قائمة الضحايا هو الآخر.

وفشل لعروسي وبقية رفاقه بنادي شيفيلد يونايتد، في ضمان البقاء ضمن منافسة الدوري الإنجليزي الممتاز، وسيلعبون الموسم المقبل، في منافسة “التشامبون تشيب” الموسم المقبل.

وعاش لعروسي وضعية صعبة الموسم الحالي، لم تؤهله للدخول في حسابات الناخب الوطني فلاديمير بيتكوفيتش، والعودة مجددا إلى صفوف المنتخب الجزائري، بعد رحيل المدرب جمال بلماضي.

واكتفى مدافع كتيبة “الخضر”، بلعب 13 مباراة رفقة ناديه الإنجليزي، كانت 11 منها في منافسة الدوري الإنجليزي الممتاز وواحدة في كأس الاتحاد وأخرى في منافسة كأس “كاراباو”.

صعوبة في ضبط القائمة رغم القرار “الغريب”

وكشف فلاديمير بيتكوفيتش في ندوته الصحفية، صبيحة أمس الخميس، بقاعة المؤتمرات “محمد صلاح” بملعب نيلسون مانديلا بالعاصمة، أنه وجد صعوبة كبيرة في ضبط القائمة النهائية.

وأكد التقني البوسني أنه دوّن اسم حوالي 70 لاعبا في قائمته الموسعة، ما عقد من مأموريته في تقليصها، لخوض مواجهتي غينيا وأوغندا، يومي 06 و10 جوان المقبل، في تصفيات “مونديال” 2026.

شاركنا رأيك