span>بيتكوفيتش يصر على ترميم نقاط ضعف المنتخب الجزائري عبد الخالق مهاجي

بيتكوفيتش يصر على ترميم نقاط ضعف المنتخب الجزائري

سيكون شهر سبتمبر المقبل، تحديا جديدا للناخب الوطني فلاديمير بيتكوفيتش وأشباله في المنتخب الجزائري، عندما يستهلون مشوارهم في تصفيات نهائيات كأس أمم إفريقيا “كان” المغرب 2025.

ومنذ نهاية تربص شهر جوان الماضي، استهل المدرب الوطني فلاديمير بيتكوفيتش رحلة البحث عن لاعبين جدد لاعبين قدمامى يمنحهم الفرصة، لتدعيم صفوف المنتخب الجزائري

وبات منصب حراسة المرمى يشكل صدعا قويا للتقني البوسني، وقوفه على مشاكل في منظمة دافع كتيبة “الخضر”، التي تلقت أهدافا عدة في المباريات الأربعة الأولى للمدرب بيتكوفيتش.

ويعطى صاحب الـ60 عاما أولوية قصوى لمنصب حراسة المنتخب الجزائري، حيث يرى بأن ذلك المنصب يحتاج إلى تدعيم بسرعة قصوى، وفق ما كشفه من مصدر من الجهاز الفني لموقع “العربي الجديد”.

وبالنظر إلى تلقى أنتوني ماندريا 03 أهداف في آخر مواجهتين رفعت الرصيد إلى 08 أهداف في 04 مواجهات، قرر الناخب الوطني البحث عن حراس مرمى قادرون على تقديم الإضافة اللازمة.

ويبدو أن فلاديمير بيتكوفيتش اقتنع بمستوى حارس نادي شباب بلوزداد ألكسيس قندوز، الذي ظهر به في نهائس كأس الجزائر، وقد يكون جديد كتيبة “الخضر” في تربص شهر سبتمبر المقبل.

كما أشار مصدر موقع “وين وين”، إلى احتمال عدول حارس نادي ميز الفرنسي ألكسندر أوكيدجة عن الاعتزال، والعودة إلى صفوف المنتخب الجزائري، بداية من مستهل تصفيات “كان” المغرب 2025.

وتكتم المصدر السابق، عن أسماء حراس المرمى المقرر أن يضحى بهم فلاديمير بيتكوفيتش، في حال استقر على استدعاء الثنائي قندوز وأوكيدجة.

ويعول التقني البوسني على إحداث تغيير في محور دفاع المنتخب الجزائري، بداية من مباراة الضيف غينيا الاستوائية، لحساب الجولة الأولى من تصفيات كأس أمم إفريقيا 2025.

ورغم استفادته من عودة مدافع نادي بوروسيا دروتموند رامي بن سبعيني، خلال التربص المقبل، فإن بيتكوفيتش يتجه لاستدعاء مدافع نادي باريس أف سي سمير شرقي.

ويعد سمير شرقي أحد المدافعين المتألقين في فرنسا، والذي يحسن اللعب في مناصب عدة بالمنظمة الدفاعية، ما شأنه تعزيز الخيارات الفنية لمدرب كتيبة “محاربي الصحراء“.

ولم يقتنع بيتكوفيتش بما قدمه المهاجم بغداد بونجاح إلى حد الآن، رغم منحه الفرصة كاملة لإثبات أحقيته باللعب أساسيا في تشكيلة منتخب الجزائر.

وينوي فلاديمير بيتكوفيتش تدعيم خط هجوم المنتخب الجزائري، بلاعبين ناشطين في الدوريات الأوروبية، قد يكون المهاجم أمين شياخة لاعب نادي كوبنهاغن الدنماركي أبرزهم.

شاركنا رأيك