الرئيسية » رياضة » تاريخ حافل وأرقام مُميزة لكتيبة المنتخب الجزائري في ملعب مصطفى تشاكر بالبليدة

تاريخ حافل وأرقام مُميزة لكتيبة المنتخب الجزائري في ملعب مصطفى تشاكر بالبليدة

تاريخ حافل وأرقام مُميزة لكتيبة المنتخب الجزائري في ملعب مصطفى تشاكر بالبليدة

سيحاول سهرة غد الإثنين، لاعبو المنتخب الجزائري، مواصلة سلسلة التاريخ الحافل والأرقام المُميزة، لكتيبة “الخضر” في ملعب الشهيد مصطفى تشاكر بالبليدة، عندما يواجهون منتخب بوتسوانا.

وستكون مباراة المنتخب الجزائري الأول وضيفه المنتخب البوتسواني، هي المواجهة الـ38 لمنتخب “الخضر”، على أرضية ميدان ملعب مصطفى تشاكر، الذي لم تعرف فيه النخبة الوطنية الخسارة، في 37 مباراة متتالية.

ولعب “أفناك الصحراء” 26 لقاء رسميا و11 مواجهة ودية في ملعب البليدة، حققوا خلالها 31 انتصارا، منها 23 في مباريات رسمية، بين تصفيات منافسة كأس أمم إفريقيا وتصفيات منافسة كأس العالم، بينما تعثروا بنتيجة التعادل في 06 مناسبات.

وسجل لاعبو المنتخب الجزائري على أرضية ملعب مصطفى تشاكر 92 هدفا، كانت 72 منها في لقاءات رسمية، بينما الأهداف الـ20 الباقية، فدك بها “محاربو الصحراء” شباك خصومهم في الوديّات.

ويبقى المهاجم الدولي الجزائري هلال العربي سوادني، أفضل هدّاف لمنتخب بلاده الجزائر، في أرضية ميدان ملعب البليدة، برصيد 15 هدفا، وثلاث تمريرات حاسمة من 18 لقاء، وخلفه يتمركز مواطنه إسلام سليماني برصيد 13 هدفا وصناعة 08 آخرين في 21 مباراة.

ويُعد مهاجم مانشستر سيتي محرز ثالث أفضل هدّاف في ملعب مصطفى تشاكر، بعد أن سجل 05 أهداف ثلاثة منها كانت من ركلات الجزاء، من مجموع 21 لقاء.

ويتصدّر قائد “الخضر” رياض محرز قائمة صنّاع الأهداف، برصيد 10 تمريرات حاسمة، ويأتي خلفه وصيفه إسلام سليماني وفوزي غولام بـ08 تمريرات حاسمة لكل واحد منها، في جميع المباريات التي لعبوها رفقة المنتخب الوطني في ملعب مدينة “الورود” البليدة.

وبما أن الثلاثي سوداني وسليماني ومحرز سيكونون حاضرين في مباراة بوتسوانا، فإن الأرقام ذاتها قابلة للتغير، في حال أشركهم الناخب الوطني جمال بلماضي.

وكبقية المنتخبات والفرق، لم تخل مباريات المنتخب الجزائري الـ37، في الملعب ذاته، من تلقي شباكه أهدافا، إذا سُجّل على حراس مرماه 18 هدفا، وُقّعت 11 منها في المباريات الرسمية، وسبعة أهداف أخرى في باقي المواجهات الودية.

وشهد ملعب مدينة “الورود” البليدة، تألقا لافتا لحراس منتخب “ثعالب الصحراء”، الذين حافظوا على نظافة شباكهم في 21 مباراة، حققوا ما يُطلق عليها “الكلين شيت” في 16 مواجهة رسمية، ضمن تصفيات منافستي الـ”كان” و”المونديال”.

وستكون الفرصة مواتية أمام أشبال المدرب الوطني جمال بلماضي، لتغيير الأرقام والإحصائيات ذاتها بمنحى تصاعدي، سهرة غد الإثنين، في الجولة السادسة والأخيرة من تصفيات منافسة كأس أمم إفريقيا 2021.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.