كورونا في الجزائر
مؤكدة 55,630 وفيات 1,897 متعافون 38,788 نشطة: 14,945 آخر تحديث: 24/10/2020 - 08:01 (+01:00)
الأخبار

تبون: وجب الخروج من النظام الرئاسي الصلب

الرئيس تبون يزور وزارة الدفاع الوطني

قال الرئيس عبد المجيد تبون، اليوم الجمعة، إنّ مسودة الدستور الجديدة مفتوحة للنقاش ووجب الخروج من النظام الرئاسي الصلب، وذلك خلال حديثه عن صلاحيات الرئيس ونظام الحكم المستقبلي الذي ستعتمده الجزائر.

وذكر الرئيس تبون خلال لقائه ببعض ممثلي وسائل الإعلام الوطنية، أنّ الاختيار وليد التجربة التي تعيشها البلاد و المهم هو الخروج من النظام الرئاسي الصلب.
وأوضح الرئيس خلال لقائه مع بعض ممثلي وسائل الإعلام الوطنية أنّ النظام الرئاسي الصلب يجب أن نخرج منه ولا يمكن لشخص واحد الانفراد بالسلطة ويسيرها وفق مزاجه”. واعتبر أنّه قبل إجراء التعديل الدستوري منح الكثير من الصلاحيات للوزير الأول”.

كنت أتوقع النقاش حول مستودة الدستور

وحول مستوى النقاش المتعلق بمسودة الدستور” أوضح الرئيس أنّ النقاش على مستويات كثيرة سواء كانوا مثقفين أو قانونيين أو سياسيين..إلخ، وهي المستويات التي تجعله دستورا توافقيا.

وأشار رئيس الجمهورية  الى الجدل الذي أثير بخصوص النقاط المتعلقة بثوابت الأمة في إطار المشروع التمهيدي لتعديل الدستور مسجلا ثقته في أعضاء لجنة الخبراء المكلفة بصياغة مقترحات هذا التعديل وفي وطنيتهم وتمسكهم  بثوابت الأمة والتي تعد أمورا “لا تقبل الشك”.

وذكر الرئيس تبون بأن مسألة الحفاظ على ثوابت الأمة ضمن التعديل المرتقب للقانون الأسمى للبلاد “فصل فيها منذ
البداية” واصفا “الانحرافات” التي حدثت ضمن النقاش الدائر في هذا المنحى “مجرد سحابة صيف”.

وحول مسألة تمديد المدة المخصصة للنقاش حول ما يتضمنه التعديل الدستوري المرتقب أوضح الرئيس تبون أن هذا القرار
راجع إلى ما عرفته البلاد من تفشي جائحة كورونا والحجر الصحي الذي تم فرضه للتصدي لها.
وقال في هذا الشأن ”لقد وجدت نفسي محرجا من الحفاظ على الرزنامة التي وضعت في هذا الإطار في الوقت الذي كان فيه
المواطن متخوفا من خطر فيروس كورونا”. مضيفا أن “القرارات المصيرية من هذا النوع غير مرتبطة بوقت محدد”.

وأفاد في هذا السياق بأنه كان مبرمجا في بداية الأمر عرض مشروع التعديل على البرلمان شهر يونيو الجاري وإجراء الاستفتاء بعدها غير أن المعطيات تغيرت بسبب الظروف الصحية التي عرفتها البلاد.

نحن تحت تصرف اللجنة العلمية ومنظومتنا الصحية الأحسن في افريقيا

أكدّ الرئيس تبون بخصوص رفع الحجر أن القرار يرجع إلى اللجنة العلمية، وذلك بناء على المستجدات الميدانية والتحريات الوبائية التي تقوم بها أطقمها في الولايات. وشدّد على أنه في جميع الأحوال، يبقى وعي المواطن هو الأهم، لأنه السبيل الوحيد لكسر سلسلة العدوى، وذلك بإتباع توجيهات ووصايا اللجنة العلمية لرصد الوضع الوبائي.

وفي السياق قال الرئيس إنّ ” منظومتنا الصحية هي الأحسن في إفريقيا أحب من أحب وكره من كره ولدينا 26 مخبر تحليل لمواجهة كورونا عبر الولايات”.

 مستمرون في توزيع منحة 10 ألاف دينار للمتضررين من كورونا

وفي سياق أخر صرّح الرئيس عبد المجيد تبون أن الحرفيين وأصحاب المهن الحرة هم أكثر من تضرروا من الحجر ومستمرون في دعمهم حتى نهاية الحجر.

وعبر الرئيس: عن استغرابه من شكاوى بعض المؤسسات من تضررها من الحجر”. مشيرا إلى أن هناك مؤسسات ومصانع لم تغلق أبوابها خلال الحجر، وسنعوّض المتعاملين المتضررين من الحجر بشرط التزامهم النزاهة.

وأوضح تبون أنّ شركات القطاع الخاص مطالبة بإثبات أنها سرّحت نصف موظفيها واستمرت في تسديد أجورهم قبل أن تطالب بالمساعدات.

وأكدّ الرئيس استمرار الدولة في توزيع منحة 10 ألاف دينار لكل المتضررين من كورونا سواء سائق الطاكسي أو النجار وغيرهم.

وبخصوص الطبقات الهشة أكدّ الرئيس أنّها الشغل الشاغل للحكومة وبعد إقرار زيادات في أسعار الوقود كان هناك رفع للقدرة الشرائية برفع الأجر القاعدي.

وأشار الرئيس إلى وجود محاولات لاستغلال الثغرات في إجراءات إتخذتها الدولة والزيادات في أسعار الوقود لا تؤثر.

حالات كورونا في الجزائر

مؤكدة
55,630
وفيات
1,897
شفاء
38,788
نشطة
14,945
آخر تحديث:24/10/2020 - 08:01 (+01:00)

نبذة عن الكاتب

حسان مرابط

حسان مرابط

اترك تعليقا