span>تحركات “إسرائيلية”وأمريكية لإفشاله.. على ماذا ينص مشروع قرار الجزائر حول رفح؟ أميرة خاتو

تحركات “إسرائيلية”وأمريكية لإفشاله.. على ماذا ينص مشروع قرار الجزائر حول رفح؟

صاغت الجزائر مشروع قرار حول الأوضاع في رفح، ومن المرتقب أن يتم التصويت عليه خلال أيام قليلة، من طرف أعضاء مجلس الأمن الدولي.

وكشفت مصادر إعلامية، تفاصيل المسودة الأولية لمشروع القرار الجزائري.

ويطالب مشروع القرار في المقام الأول بوقف فوري لإطلاق النار وتلتزم جميع الأطراف باحترامه.

ويدين القرار الجزائري، استهداف المدنيين بشكل عشوائي بما في ذلك الأطفال والنساء والهياكل الأساسية المدنية، وفقا لصحيفة “العربي الجديد”.

ويطالب مشروع القرار، بامتثال جميع أطراف النزاع لالتزاماتها بموجب القانون الدولي، بما في ذلك القانون الإنساني الدولي والقانون الدولي لحقوق الإنسان، وما يتعلق بحماية المدنيين والأهداف المدنية.

كما يدعو إلى وضع حد  لحرمان السكان المدنيين الفلسطينيين في قطاع غزة من الخدمات الأساسية والمساعدة الإنسانية التي لا غنى عنها لبقائهم على قيد الحياة.

ويعرب المشروع عن قلق مجلس الأمن “الشديد” إزاء الحالة الإنسانية “المفجعة” بسبب انتشار المجاعة في جميع أنحاء غزة ومعناة السكان لاسيما اللاجئين في منطقة رفح.

ويذكر مشورع قرار الجزائر بأوامر محكمة العدل الدولية التي صدرت بخصوص “إسرائيل” والأوضاع في غزة.

وتُعتبر هذه البنود، أولية، يمكن أن تطرأ عليها تعديلات في خضم المشاورات التي يجريها الوفد الجزائري في مجلس الأمن الدولي، إلى غاية عرض المشروع النهائي للتصويت.

يشار إلى أن واشنطن لوحت باستخدام “الفيتو” مجددا ضد مشروع قرار الجزائر لحماية “حليفتها “إسرائيل”.

كما قادت “إسرائيل” تحركات داخل مجلس الأمن الدولي من أجل إفشال مشروع قرار الجزائر.

شاركنا رأيك