span>تسليم الدفعة الأولى من بطاقات الشفاء لمرضى السرطان بلال شبيلي

تسليم الدفعة الأولى من بطاقات الشفاء لمرضى السرطان

تم اليوم الخميس، بالمركز العائلي للصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية للعمال الأجراء ببن عكنون، تسليم الدفعة الأولى من بطاقات الشفاء لمرضى السرطان غير المؤمن عليهم اجتماعيا.

وعلى هامش عملية التسليم، أكد وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي، فيصل بن طالب، أن هذا المكسب الذي يندرج ضمن مسعى تعزيز العدالة الاجتماعية وضمان الحماية الاجتماعية للمواطنين والتخفيف من معاناة هذه الفئة.
وأشار الوزير في تصريحات إعلامية، أن قطاعه باشر في تنفيذ الإجراءات العملية للتكفل بفئة مرضى السرطان بالجزائر.

كما دعا بن طالب، مرضى السرطان غير المؤمن عليهم اجتماعيا بالتوجه إلى هياكل الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية للعمال الأجراء الموزعة عبر كامل التراب الوطني من أجل طلب الحصول على بطاقة الشفاء.

وسيستفد المرضى عبر بطاقة الشفاء، من نظام الدفع من قبل الغير والحصول على قائمة الأدوية الموصوفة لهم والبالغ عددها 1.700 دواء، وذلك على مستوى كل الصيدليات المتعاقدة.

وبخصوص الإجراءات المتعلقة بالحصول على بطاقة الشفاء لهذه الفئة، أكد الوزير أن ما على المعنيين إلا تقديم شهادة طبية محررة من قبل طبيب مختص تثبت الإصابة بمرض السرطان ونسخة من بطاقة الهوية وصورة شمسية.

وكان رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، قد نصّب قبل أيام، اللجنة الوطنية للوقاية من مرض السرطان ومكافحته، التي تمّ استحداثها بموجب مرسوم رئاسي، بالإضافة إلى مرسوم آخر، يحدّد تشكيلتها المكونة من 6 أعضاء.

وألزم رئيس الجمهورية وزارة العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي، بالتكفل التام والفوري بمرضى السرطان، غير المؤمّن عليهم اجتماعيا، من دون قيامهم بأي إجراء إداري قبلي.

كما أمر بالتكفل بالمرضى فور وصولهم إلى المشافي، مع اتخاذ كل الإجراءات العلاجية بشتى الوسائل، وتوفير المستلزمات الطبية من كواشف مخبرية وأدوية، كسرا لكل الإجراءات البيروقراطية.

شاركنا رأيك