الرئيسية » الأخبار » تصنيف التوأمين الفلسطينيين منى ومحمد الكرد الأكثر تأثيرا في العالم

تصنيف التوأمين الفلسطينيين منى ومحمد الكرد الأكثر تأثيرا في العالم

صنّفت مجلة “تايم” الشهيرة، التوأمين الفلسطينيين منى ومحمد الكرد، أكثر الشخصيات تأثيرا في العالم لعام 2021.

ووصفت المجلة الشقيقين الناشطين، اللذين كانا ينقلان الأحداث من الأراضي الفلسطينية المحتلة وجرائم الاحتلال الصهيوني في حق الفلسطينيين إلى العالم، بأنّهما جريئين ويتمتعان بشخصية جذابة.

وقالت المجلة ذاتها، إن منى ومحمد كانوا أكثر الأصوات شهرة التي تحدّثت عن المهدّدين بفقدان منازلهم تعسفيا في حي الشيخ جراح من طرف الاحتلال الصهيوني.

وحسب المصدر ذاته، فقد ساعد نشاط الشقيقين على إلهام الفلسطينيين لتنظيم الاحتجاجات وحتى في الولايات المتحدة الأمريكية (الحليف الأول للاحتلال الصهيوني)، أظهرت استطلاعات الرأي دعما متزايدا للفلسطينيين.

 

يذكر، أن عائلة الكرد كانت ومازالت تحارب من أجل حقها، وترفض استيلاء المستوطنين على بيوتهم، التي هي ملكهم بالأدلة والوثائق.

للإشارة، فقد ذاع صيت الناشطين بشكل خاص، خلال هر رمضان الماضي، حين اقتحمت قوات الاحتلال المسجد الأقصى وصعّد هجماتها على الفلسطينيين بمدينة القدس المحتلة.

وكان رواد منصات التواصل، قد أطلقوا حملة تضامن، فيما طلب الشقيقين بمواصلة الحديث عن القضية الفلسطينية وفضح جرائم الاحتلال.

من جهتها، كانت منى تنقل يوميا صورا وفيديوهات من حي الشيخ جراح التي كان جيش الاحتلال يطوّقه، ويمنع الاحتجاجات به، ويدافع عن المستوطنين.

وأكد الشقيقين كبقية الفلسطينيين، عزمهم على نيل الحرية، كما شدّدوا مرارا رفقة جيرانهم في الحي ذاته، على أنهم لن يغادروا ولن يستسلموا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.