الرئيسية » الأخبار » رغم تقدمه بمراتب.. تصنيف متأخّر لبريد الجزائر في مجال التجارة الإلكترونية عالميّا

رغم تقدمه بمراتب.. تصنيف متأخّر لبريد الجزائر في مجال التجارة الإلكترونية عالميّا

رغم صب منحة تحفيزية.. عمال بريد الجزائر يواصلون إضرابهم

كشف مدير بريد الجزائر الطيّب بوكتاب أن الجزائر تحتل المرتبة 80 عالميا و11 عربيا و4 إفريقيا في مجال التجارة الالكترونية.

ويشير هذا الرقم إلى تأخّر بريد الجزائر في هذا المجال على الصعيدين العالمي وحتى العربي.

وفي هذا الإطار، أكّد بوكتاب تداول أربعة ملايير دينار في عمليات الدفع الإلكتروني سنة 2020.

كما تعادل أرقام التداول في عمليات الدفع الإلكتروني أربعة ملايين عملية دفع.

بالمقابل، تقدمت مؤسسة بريد الجزائر في الترتيب العالمي باحتلالها المرتبة الـ73 عالميا من أصل 170 دولة، وفق ما كشفه آخر تصنيف للاتحاد العالمي.

بريد الجزائر يتقدّم

وحسب هذا الترتيب، فقد تقدّم البريد نهاية العام الماضي بـ46 رتبة، بعدما احتّل المرتبة 119 سنة 2019.

وسجّلت المؤسسة أعلى زيادة في التّنمية البريدية عالميا وفق أحدث تقرير للإتحاد البريدي العالمي.

في سياق متصل، وتجددت أزمة السيولة بسبب عدم تمكن المؤسسات البريدية من معالجتها في غضون أشهر قليلة.

البريد السريع.. التميّز

في حين تمكنت مؤسسة البريد السريع من بناء قاعدة صلبة للبريد السريع في الجزائر خلال الجائحة، حسبما أفاد به الاتحاد البريدي العالمي وتعاونية البريد السريع.

كما احتلت مؤسسة البريد السريع المركز الأول إفريقيا وعربيا والـ 16 عالميا من بين 198 دولة.

وتعد هذه المرة الأولى التي تحتل فيها مؤسسة البريد السريع المرتبة الأولى إفريقيا وعربيا في آخر تصنيف للاتحاد البريدي العالمي صدر في 28 أوت الجاري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.