span>تطورات جديدة في قضية اتحاد الجزائر أمام نهضة بركان كمال بوزار

تطورات جديدة في قضية اتحاد الجزائر أمام نهضة بركان

عادت قضية اتحاد الجزائر في نصف نهائي كأس الكاف أمام نهضة بركان لتطفو على السطح مجددا.

ونشرت إدارة النادي العاصمي بيانا أكدت فيه اجتماع مسؤولي الفريق مع لجنة استئناف الكنفيدرالية الإفريقية لكرة القدم بواسطة تقنية “الفيديو”.

وجاء الاجتماع قصد الاستئناف في قرار اللجنة المنظمة لمسابقات الأندية ونظام إجازات الأندية التي أقرت بخسارة اتحاد العاصمة على البساط بنتيجة 3-0 في لقاء إياب نصف النهائي لكأس الكنفيدرالية الإفريقية أمام نهضة بركان في اللقاء رقم 130 من المنافسة.

وأكد دفاع اتحاد العاصمة على أن الفريق العاصمي قرر عدم لعب لقاء العودة بمجرد تأكده أن الفريق المنافس كان يرتدي قمصان كان من المفترض أن يتم رفضها من الكونفيدرالية الإفريقية لكرة القدم، باعتبارها مخالفة للقوانين الدولية.

وكانت الكنفيدرالية الإفريقية لكرة القدم قد أقرت كذلك بخسارة اتحاد العاصمة 3-0 في لقاء ذهاب نصف نهائي كأس الكونفدرالية بالرغم من رفض فريق نهضة بركان اللعب دون قمصانه.

واتخذت إدارة نادي نهضة بركان قرارا بعدم ارتداء الأطقم الثلاثة التي وضعها اتحاد العاصمة تحت تصرفه.

وذكّرت إدارة سوسطارة خلال الاجتماع مع لجنة المنافسات التابعة للكاف بأن فريق اتحاد العاصمة كان حاضرا وجاهزا بشهادة محافظ المباراة الذي دوّن أن نهضة بركان هو من رفض اللعب، إلا أن ذلك لم يمنع من اعتبار الاتحاد خاسرا بنتيجة 3-0.

وتأمل إدارة اتحاد العاصمة أن تسترد الحقوق المهضومة من طرف المحكمة الرياضية الدولية، حيث كان من المفترض (لو تم تطبيق القوانين) تأهل اتحاد العاصمة مباشرة للنهائي دون لعب نصف نهائي الإياب.

والجدير بالذكر أن المحكمة الرياضية الدولية قد حدّدت تاريخ 03 جوان 2024 آخر نوعد لإيداع المذكرات بالنسبة للأطراف المتنازعة، على أن يتم فتح الملف ودراسته والبت فيه بعد هذا التاريخ.

شاركنا رأيك

  • عبد الرحمن معروف

    الجمعة, مايو 2024 20:26

    رأيي هو أن تنتهوا من هدا الهراء …