الرئيسية » الأخبار » تعيين عبد الرحمان حمزاوي رئيسا للمرصد الوطني للمجتمع المدني

تعيين عبد الرحمان حمزاوي رئيسا للمرصد الوطني للمجتمع المدني

تعيين عبد الرحمان حمزاوي رئيسا للمرصد الوطني للمجتمع المدني

عين الرئيس عبد المجيد تبون، عبد الرحمان حمزاوي، رئيسا للمرصد الوطني للمجتمع المدني.

وجاء في بيان لرئاسة الجمهورية: “وقّع الرئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون، اليوم، مرسوما رئاســـيا، طبقا للمـادة 91 الفقـرة 07 والمـادة 213 من الدستور، عَيَّنَ بموجبه عبد الرحمان حمزاوي، رئيسا للمرصد الوطني للمجتمع المدني.”

وسبق أن صدر شهر أفريل الماضي المرسوم الرئاسي المتعلق بالمرصد الوطني للمجتمع المدني ويحدد هذا المرسوم مهام المرصد وفي صدارتها المساهمة في ترقية القيم الوطنية والممارسة الديمقراطية والمواطنة”، كما أنه “يشارك مع المؤسسات الاخرى في تحقيق أهداف التنمية الوطنية.

ويتولى المرصد تقييم أداء المجتمع المدني وتطويره على ضوء احتياجات المجتمع والإمكانيات المتاحة واقتراح تصور عام لدوره في التنمية الوطنية المستدامة ورصد الاختلالات التي تحول دون مشاركته الفعالة في الحياة العامة.

كما يضطلع أيضا بإبداء التوصيات والاقتراحات في مجال ترقية مشاركة المجتمع المدني في وضع السياسات العمومية وتنفيذها وفق مقاربة ديمقراطية تشاركية.

ومن بين المهام الأخرى الموكلة لهذه الهيئة الاستشارية الموضوعة لدى رئيس الجمهورية، دراسة سبل إشراك وتطوير مساهمة الجالية الوطنية بالخارج، في مختلف البرامج والنشاطات المتعلقة بالمجتمع المدني على المستوى الوطني وإدماجها ضمن مشار التنمية الوطنية وتطوير الإعلام والاتصال معها.

كما يسهر المرصد أيضا على نشر القيم والمبادئ الوطنية واقتراح الآليات الأساسية للعمل التطوعي والعمل للصالح العام في نشاط المجتمع المدني وتنمية روح الانتماء وتعزير قدرات الأفراد على التواصل فيما بينهم.

وتتوسع المهام المسندة للمرصد لتشمل أيضا إبداء الرأي في مشاريع النصوص التشريعية والتنظيمية ذات الصلة بمهامه”، علاوة على “ترقية التشاور والتعاون مع الهيئات الأجنبية المماثلة.

وبخصوص تشكيلة هذه الهيئة، فيشير النص إلى أن رئيس المرصد الوطني يتم تعيينه من بين “الكفاءات الوطنية” وهذا بموجب مرسوم رئاسي.

ويتشكل المرصد من 50 عضوا مناصفة بين الجنسين، 30 منهم من الجمعيات و8 من الكفاءات الوطنية للمجتمع المدني و12 يمثلون النقابات والمنظمات الوطنية والمهنية والمؤسسات المدنية الأخرى.

ويتم اختيار هؤلاء من قبل لجنة خاصة تتشكل من رئيس المرصد ورؤساء أو ممثلي عدة هيئات وطنية. ويتعلق الأمر بكل من: المجلس الإسلامي الأعلى والمجلس الوطني الاقتصادي والاجتماعي والبيئي والوكالة الجزائرية للتعاون الدولي من أجل التضامن والمعهد الوطني للدراسات الاستراتيجية الشاملة والمجلس الوطني لحقوق الانسان والمفوضية الوطنية لحماية الطفولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.