تفاصيل تلقي وزير المالية الأسبق رشوة بـ 30 مليار سنتيم
span>تفاصيل تلقي وزير المالية الأسبق رشوة بـ 30 مليار سنتيم عبد الحميد خميسي

تفاصيل تلقي وزير المالية الأسبق رشوة بـ 30 مليار سنتيم

يمثل وزير المالية الأسبق، محمد لوكال، أمام القضاء، يوم الأربعاء 6 جويلية، للاشتباه في تلقيه رشوة تقدر بـ 30 مليار سنتيم عندما كان يشغل منصب الرئيس المدير العام لبنك الجزائر الخارجي.

وحسب صحيفة “الشروق”، أحال قاضي تحقيق الغرفة السادسة لدى القطب الجزائي الاقتصادي والمالي بسيدي امحمد، ملف الوزير السابق للمالية محمد لوكال ومن معه، والحامل للرقم 0014/22، بتاريخ الخميس 23 جوان، على قسم الجدولة الذي برمجه على مستوى الفرع الثاني للقطب الاقتصادي والمالي يوم 6 جويلية.

    تابعوا أوراس واحصلوا على آخر الأخبار
  • Instagram Awras
  • Youtube Awras
  • Twitter Awras
  • Facebook Awras

ووجهت للوكال، المتواجد رهن الحبس المؤقت منذ سبتمبر الماضي، تهم استغلال الوظيفة، تبديد أموال عمومية، إبرام صفقة مخالفة للأحكام التشريعية والتنظيمية بغرض منح امتيازات غير مبررة للغير.

بالإضافة إلى تهم أخذ فوائد بصفة غير قانونية من العقود التي تبرمها المؤسسات، وقت ارتكب الفعل مديرا لها، استغلال النفوذ وتعارض المصالح وكذا جنحة تبييض الأموال عن طريق تحويل الممتلكات أو نقلها أو إخفائها أو تمويه مصدرها غير المشروع أو اكتسابها أو حيازتها أو استخدامها مع علم الفاعل بأنها تشكل عائدات إجرامية.

ووفق مصادر “الشروق”، انطلقت حيثيات القضية، بناء على رسالة موقعة باسم إطارات مديرية الأملاك بالمديرية العامة للبنك الخارجي الجزائري، وجهت إلى الضبطية القضائية للديوان المركزي لقمع الفساد بتاريخ 2 ديسمبر 2018، مفادها تلقي الرئيس المدير العام للبنك الخارجي الجزائري، المدعو لوكال محمد، بتواطؤ عدد من إطارات البنك، مبلغ 30 مليار سنتيم رشوة، وللوسيط المدعو “ص.مراد” الذي استفاد من مبلغ 10 ملايير سنتيم خلال توسطه في إبرام صفقة شراء بناية بمبلغ 110 مليار سنتيم غير مجهزة.

وأكد المصدر ذاته، أن الوسيط من خلال استغلاله لنفوذه تمكن من تحويل الأموال التي تحصل عليها بصفة غير مشروعة إلى عقارات داخل الوطن.

العقارات، تضيف الصحيفة، تمثلت في شقتين واقعتين ببلدية حيدرة، كما يتابع أيضا المدعو “ع.عبد الحكيم” بصفته مرقيا عقاريا و”آيت. نسيمة” بصفتها الممثلة القانونية للوكالة القضائية للخزينة، إلى جانب المدعو “ر.عز الدين”.

شاركنا رأيك

  • زكريا فريفط

    السبت, يونيو 2022 22:35

    حسبنا الله ونعم الوكيل في مسؤولين الفساد… العدالة الجزائرية غابت 20 سنة .. الان يجب أن تعود العدالة الجزائرية الى دورها الحقيقي … العدل اساس الملك

  • بشير

    الإثنين, يونيو 2022 20:29

    نعم لتطبيق القانون على الجميع

  • بوداود

    الثلاثاء, يونيو 2022 01:17

    للأسف مسؤولين لا يشبعون، رغم رواتبهم المرتفعة 60مليون على الأقل للشهر، أنا مانديهاش في 18شهر ، بالإضافة للإمتيازات ووو، لكنهم يغترون وتنفتح لهم الشهية وجميع الشهوات، ويغرفون من أموال الحرام ووو حسبنا الله ونعم الوكيل فيهم وفي من مازال يأكل السحت