الرئيسية » الأخبار » تفاصيل جديدة حول صلاة التراويح وزكاة الفطر في رمضان

تفاصيل جديدة حول صلاة التراويح وزكاة الفطر في رمضان

تفاصيل جديدة حول صلاة التراويح وزكاة الفطر

كشف المفتش العام لوزارة الشؤون الدينية والأوقاف، لخميسي بزاز، اليوم الجمعة، أن جامع الجزائر سيفتح أبوابه للمصلين في الصلوات الخمس في رمضان، باستثناء التراويح والجمعة .

وأوضح بزاز في تصريح لإذاعة سطيف، أن مجلس الوزراء القادم سيفصل في تنظيم وتأطير وهيكلة المسجد بجميع هياكله ومؤسساته.

وبرر المفش العام للوزارة، عدم إقامة صلاة التراويح بجامع الجزائر، بالتخوف من التوافد الكبير للمصلين.

وأعلن المتحدث أن 17400 مسجد ستقام فيها صلاة التراويح هذا العام، مضيفا أن 30 دقيقة كافية جدا لقراءة حزب واحد.

وقال المسؤول ذاته إن صلاة العشاء ستقام مباشرة بعد الآذان، ولا وجود لدروس ولا نشاطات مسجدية.

وأشار بزاز إلى أن السماح للنساء بالعودة إلى المساجد جاء استجابة لنداء المصليات في إطار التخفيف من البروتوكول الصحي.

ولفت ممثل الوزارة إلى أن قرار استمرار غلق دورات المياه بالمساجد جاء نتيجة توصيات اللجنة العلمية وتخوفها من امكانية نشر الوباء .

وأبدى لخميسي بزاز تأسفه لعدم تنظيم جائزة الجزائر الدولية للقرآن الكريم، بسبب الأوضاع الوبائية في العالم.

وكشف عن استبدال الجائزة بمسابقة وطنية هي الأولى من نوعها، يشارك فيها 100 فارس للقرآن من مختلف الولايات .

وطمأن بزاز المواطنين بأن حملة جمع زكاة الفطر ستعود عبر جميع المساجد بدءا من منتصف رمضان، وتوزع قبل العيد .

وأكد الإنتهاء أمس الخميس من جمع حصيلة الزكاة التي لم توزع هذا العام، فيما سيعلن عن قيمتها وعدد العائلات المستفيدة  خلال الأيام القادمة.

وكشف المتحدث عن تخصيص خطب هذه الجمعة والجمعات القادمة للحديث عن أخلاق الرحمة والتآزر ومكافحة المضاربة، ورفع الأسعار، وحث المواطنين على ثقافة الاستهلاك العقلانية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.