span>تفاصيل جديدة في قضية نوميديا لزول محمد لعلامة

تفاصيل جديدة في قضية نوميديا لزول

تمثل المؤثرة نوميديا لزول، غدا الأربعاء، أمام عميد قضاة التحقيق لدى محكمة الدار البيضاء في العاصمة، حسب ما كشفته وسائل إعلام محلية.

واليوم، استمع عميد القضاة  إلى أقوال كل من أبركان محمد المعروف بـ”ستانلي” وبوجملين فاروق الملقب بـ”ريفكا”.

يأتي ذلك استكمالا لإجراءات التحقيق التي باشرها القضاء الجزائري في قضية النصب على أكثر من 75 طالبا جزائريا.

وتوجد نوميديا لزول في الحبس المؤقت بالقليعة في منذ 20 جانفي الماضي، إلى جانب أشخاص آخرين من بينهم المؤثران فاروق بوجملين المدعو “ريفكا” ومحمد ابركان المدعو “ستانلي”.

لزول توجد في الحبس المؤقت بسبب تعرض عدد من الطلبة للنصب والاحتيال عبر وسائط التواصل الاجتماعي، وسلبهم مبالغ مالية تراوحت بين 30 و500 مليون سنتيم، مقابل حصولهم على منح للدراسة في الخارج، بتواطؤ شركتين وهميتين.


وتواجه نوميديا لزول ومن معها تهما تتعلق بجناية تبييض الأموال، وجناية الاتجار بالأشخاص المرتكبة من طرف جماعة إجرامية منظمة ذات طابع عبر الحدود الوطنية.

كما يلاحق المتهمون بجناية مخالفة التشريع والتنظيم الخاصين بالصرف وحركة رؤوس الأموال من والى الخارج، وجنحة التزوير واستعمال المزور في محررات مصرفية، وجنحة التزوير واستعمال المزور في وثائق إدارية، والنصب الموجه إلى الجمهور.

وكانت شركة وهمية تحت مسمى “فوتور غيت” احتالت على 76 طالبا بزعم إرسالهم إلى الخارج لاستكمال دراستهم الجامعية.

واستخدمت الشركة لترويج الفكرة مؤثرين على مواقع التواصل الاجتماعي في الجزائر، مقابل تقاضى هؤلاء مبالغ مالية معتبرة نظير الإعلانات التي نشروها على صفحاتهم بشبكات التواصل.

وكانت الشركة المزعومة ترسل الطلبة لوجهتين رئيسيتين هما أوكرانيا وتركيا، مقابل مبالغ مالية.

شاركنا رأيك