الرئيسية » الأخبار » تقرير الاستخبارات الأمريكية: ولي العهد السعودي وافق على خطف أو قتل خاشقجي

تقرير الاستخبارات الأمريكية: ولي العهد السعودي وافق على خطف أو قتل خاشقجي

تقرير الاستخبارات الأمريكية: ولي العهد السعودي وافق على خطف أو قتل خاشقجي

أصدرت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن، الجمعة، تقريرًا استخباراتيًا رفعت عنه السرية يفيد بأن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان وافق على “عملية خطف أو قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.”

وأفاد ملخص التقرير الذي نقله موقع ” سي إن إن”: “نحن نقدر أن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان وافق على عملية في اسطنبول بتركيا لاعتقال أو قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي”.

وأضاف ملخص التقرير: “نحن نبني هذا التقييم على سيطرة ولي العهد على صنع القرار في المملكة، والمشاركة المباشرة لمستشار رئيسي وأعضاء من رجال الأمن الوقائي لمحمد بن سلمان في العملية، ودعم ولي العهد لاستخدام الإجراءات العنيفة لإسكات المعارضين في الخارج، بما في ذلك خاشقجي”، حسب نفس المصدر.

وذكر التقرير أنه ولي العهد كان منذ 2017 يسيطر بشكل مطلق على أجهزة الأمن والاستخبارات في المملكة، ما يعني أن المسؤولين السعوديين لا يمكنهم الإقدام على عملية من هذا النوع دون إذن ولي العهد.

وأشار إلى أن إدارة بايدن قدمت التقرير الذي رفعت عنه السرية إلى الكونغرس قبل إصداره للجمهور.

وأوضحت “سي إن إن” أن التقرير صدر بتكليف من الكونغرس، وبعد أن تحدث الرئيس الأمريكي جو بايدن والعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود يوم الخميس.

وجاء في نص التقرير: “لدينا ثقة كبيرة في أن الأفراد التالية أسماؤهم شاركوا أو أمروا أو تواطأوا في مقتل جمال خاشقجي نيابة عن محمد بن سلمان. لا نعرف ما إذا كان هؤلاء الأفراد يعرفون مسبقا أن العملية سينجم عنها مقتل خاشقجي.”

سعود القحطاني

ماهر المطرب

محمد الزهراني

منصور أباحسين

بدر العتيبة

عبدالعزيز الهوساوي

وليد عبدالله الشهري

خالد العتيبة

ثائر الحربي

فهد شهاب البلوي

مشعل البستاني

تركي الشهري

مصطفى المدني

سيف سعد

أحمد زايد عسيري

عبدالله محمد الهويريني

ياسر خالد السالم

إبراهيم السالم

صلاح الطبيقي

محمد العتيبة

عدد التعليقات: (4)

  1. C’est la vérité de la Palice, nous savions depuis le
    début que c’est le prince héritier qui a commandité la mort du journaliste Khajakji rabi yarhmou et que c’est le Président Trump qui l’a aidé caché la vérité jusqu’à ce jour.Dieu est grand et le crime ne restera pas impuni Salut

  2. نفدو امر المخلوق و عصو امر الخالق في قتل النفس ويل لكم يوم القيام
    والقنصل هو كدلك مشارك في الجريمة

  3. السعودية حرسها الله آخر قلاع التوحيد وهي تقاوم من أجل ذلك والله غالب على أمره…

  4. لا تقول وافق بل امر بقتل خجقجي هذه الجريمة كانت عن سابق اسرار وترصود حسبي الله ونعم الوكيل فيهم 😡🤬🤬

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.