الرئيسية » الأخبار » توظيف “منحة البطالة” لقرصنة المعلومات الشخصية للجزائريين

توظيف “منحة البطالة” لقرصنة المعلومات الشخصية للجزائريين

توظيف "منحة البطالة" لقرصنة المعلومات الشخصية للجزائريين

حذّرت الوكالة الوطنية للتشغيل “أنام”، من صفحات تضليلية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تنشر معلومات مغلوطة حول منحة البطالة.

ودعت وكالة “أنام” جميع المواطنين إلى التحلي باليقظة اتجاه الإعلانات المغلوطة بخصوص هذه  المنحة التي “يتم الترويج لها عبر مختلف منصات التواصل الاجتماعي.

ولفتت الجهة ذاتها إلى أن الغرض من نشر هذه المعلومات المغلوطة هو قرصنة المعلومات الشخصية للأفراد وتوظيفها في عمليات مشبوهة.

وأوضحت الوكالة في بيان لها أن أي مستجدات تتعلق بشروط وكيفيات الاستفادة من منحة البطالة سيتم نشرها عبر القنوات الاتصالية الرسمية الخاصة بالوكالة الوطنية للتشغيل.

وأمر رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، في وقت سابق، بـ”استحداث نظام مراقبة فعال على البطاقية الوطنية للبطالين من أجل استفادة شفافة وصحيحة، مع مراعاة فرص العمل المتاحة في مختلف مناطق البلاد”.

ودعا الرئيس إلى “إيجاد الآليات القانونية لمعاقبة أي تحايل للاستفادة من هذه المنحة بما فيها المتابعة الجزائية”.

وشدد على “التمييز بين منحة الشباب البطال وباقي الامتيازات والمنح التي تقدم للشباب”.

وتُقدّم منحة البطالة حصريا لطالبي الشغل الذين لا تتجاوز أعمارهم 40 سنة، وفقا لما أفاد به الوزير الأول في وقت سابق.

وأسدى وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي يوسف شرفة، بحر الأسبوع الماضي، جملة من التعليمات التي من شأنها تسريع وتيرة حصول البطالين على المنحة.

وأمر يوسف شرفة بالقيام بمرافقة عملية تحويل جهاز دعم إحداث النشاط من الصندوق الوطني للتأمين على البطالة إلى الوكالة الوطنية لدعم وتنمية المقاولاتية، وإحداث العملية بسلاسة.

وطالب المسؤول ذاته بمرافقة طالبي المنحة ومعالجة طلباتهم بسرعة بعيدا عن الإجراءات البيروقراطية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.