span>ثنائي جزائري مهدّدان بالسقوط إلى الدرجة الثانية الفرنسية كمال بوزار

ثنائي جزائري مهدّدان بالسقوط إلى الدرجة الثانية الفرنسية

يعيش الثنائي الدولي الجزائري، الظهير الأيمن غيتون كيفن فان دين كيرخوف، والحارس ألكسندر أوكيدجا، في ورطة حقيقية بالدوري الفرنسي.

وبات حامي عرين الخضر المعتزل دوليا ألكسندر أوكيدجة وزميله كيفن غيتون في وضع لايحسد عليه بسبب بقائهما على حافة السقوط إلى الدرجة الثانية الفرنسية.

وتعرّض الثنائي رفقة فريق ميتز، لهزيمة قاسية أمام سانت إيتيان، بهدفين مقابل هدف، خارج الديار، في إطار مواجهة ذهاب “بلاي أوف” تحديد المركز المؤهل إلى حظيرة الدوري الفرنسي الممتاز الموسم المقبل.

ويملك أوكيدجة وغيتون فرصة التعويض والتدارك في مباراة الإياب، والتي ستجرى يوم الأحد بداية من الساعة الرابعة مساء.

ومعلوم أن الحارس أوكيجدة قدم مستويات راقية هذا الموسم مع نادي ميتز الفرنسي إلا أن الحظ العاثر لازم فريقه الذي سجل نتائج هزيلة في الدوري الفرنسي خلال الجولات الأخيرة من المنافسة.

ورغم الوضعية الصعبة التي يعيشها الثنائي الدولي الجزائري إلا أن حارس المنتخب الجزائري السابق ألكسندر أوكيجدة، بات ثاني أكثر حارس تصديا للكرات في الدوري الفرنسي بـ129 تصد.

ولم يتوقف بروز أوكيدجة عند هذا الحد، بل يعتبر أكثر حارس تصديا للتسديدات من داخل منطقة الجزاء بـ87 تصد من أصل 34 مباراة.

ومن جهته شارك الظهير غيتون مع ميتز في 30 مباراة وسجل هدف وقدم تمريرتين حاسمتين.

ولفت الحارس الدولي الجزائري الأسبق، ألكسندر أوكيدجة، انتباه الجميع بالمردود الرائع الذي بات يقدمه في منافسة الدوري الفرنسي رفقة فريقه ميتز.

وسجّل حارس المنتخب الجزائري السابق إحصائيات جد رائعة مع بداية الموسم الكروي، جعلته محلّ إشادة من قبل الصحافة الفرنسية.

وتمكن أوكيدجة من التصدي لـ 11 كرة رغم خسارة ناديه بهدفين مقابل هدف.

وذكر موقع “سوفاسكور” المختص في الإحصائيات إلى أن أوكيدجة يملك رقما قياسيا ، كأعلى رقم لحارس في مباراة واحدة في الدوريات الخمس الكبرى هذا الموسم.

شاركنا رأيك