الرئيسية » الأخبار » جاب الله ورباعين وشخصيات سياسية أخرى تدعو إلى الإفراج عن لخضر بورقعة

جاب الله ورباعين وشخصيات سياسية أخرى تدعو إلى الإفراج عن لخضر بورقعة

المجاهد لخضر بورقعة

دعت 7 شخصيات سياسية، إلى الإفراج عن المجاهد لخضر بورقعة القابع في سجن الحراش منذ .أشهر بتهمة إضعاف معنويات الجيش

وطالب البيان بالإفراج عن من سماهم بأبناء الشعب الموجودين في السجون بتهمة المشاركة في الهبة الشعبية السلمية وعلى رأسهم المجاهد لخضر بورقعة.

وجاء في البيان الذي وقعه 7 أشخاص على رأسهم رئيس العدالة والتنمية، عبد الله جاب الله، ورئيس حزب عهد 54، فوزي رباعين: “نتقدم بتهانينا للشعب الجزائري الذي حقق معجزة تحرير الجزائر من استعمار استيطاني دام مائة وثلاثين سنة، مع تسجيل وقفة ترحم على شهداء هذه الثورة، نعتبر الهبة الشعبية السلمية ليوم 22 فيفري 2019 امتدادا لها، هدفها بناء دولة عادلة بمعايير بيان أول نوفمبر 1954”.

وأمضى على هذا البيان كل من رئيس حزب جهة العدالة والتنمية عبد الله جاب الله، رئيس حزب عهد 54 علي فوزي رباعين، المؤرخ محمد أرزقي فراد، أستاذ العلوم السياسية عبد العالي رزاقي، أستاذ علم الاجتماع الزبير عروس، الناشط السياسي إسماعيل معراف والناشطة السياسية فتيحة .مغيلي