الرئيسية » الأخبار » جامعة البليدة تطلق بروتوكولا لاستئناف الدراسة

جامعة البليدة تطلق بروتوكولا لاستئناف الدراسة

أطلقت جامعة البليدة 02 بروتوكولا صحيا يتضمن إعادة توزيع الطلبة على الأقسام والمدرجات وتخفيض الحجم الساعي، بما يضمن عودة الطلبة على مراحل وتحقيق التباعد الجسدي من جهة، بالإضافة إلى المراجعة الفعالة للمحاضرات والدروس التي تم إطلاقها على الأرضية الإلكترونية منذ شهر مارس الماضي.

ويتضمن البروتوكول الصحي المعلن برنامجا يسمح بتسيير التدفقات الطلابية، ينص على تخفيض الأعداد في كل فوج والمباعدة في برمجة مختلف الأفواج، في إطار احترام المعايير الصحية.

وتُستأنف الدراسة حسب البروتوكول الأولي تدريجيا بدءا بطلبة الدكتوراه والماستر 2، من 23 أوت إلى غاية 31 أوت القادم، لتليها مرحلة إيداع مذكرات الماستر 2 في الدورة العادية في الفترة الممتدة من 23 أوت إلى 07 سبتمبر، على أن تكون المناقشات شهر سبتمبر القادم لتدريس طلبة مستويي السنة الأولى والسنة الثالثة ليسانس، فيما يخصص الأسبوعان المواليان لتدريس طلبة السنة الثانية ليسانس والأولى ماستر.

كما قامت جامعة البليدة 02 بدراسة إعادة توزيع الطلبة على الهياكل البيداغوجية من مدرجات وقاعات التدريس، وفق الشروط الجديدة التي يحددها البروتوكول العملياتي.
أما بخصوص العلاقات الخارجية فاقترحت المديرية المكلفة، حسب البيان ذاته، مخططا اتصاليا داخليا وخارجيا لضبط العملية التواصلية، والتحسيس بضرورة احترام قواعد السلامة وإجراءات التباعد، وإعداد اللوائح والملصقات التوجيهية.

وشددت اللجنة المنصبة المكلفة بدراسة إمكانية استئناف التدريس على ضرورة إدخال مرونة في طرق تقييم الطلاب، بعد استشارة فرق التكوين وتخفيض مدة الامتحانات وإدخال أعمال إضافية تسمح بتقييم موضوعي للطالب، مع احترام طرق التقييم التقليدية والمعروفة حسب البيان.

وأكدت اللجنة ذاتها على الاحترام الصارم والدوري لقواعد التباعد، والحفاظ على شروط النظافة الضرورية في كل المرافق، وتوفير الإمكانيات الضرورية للحفاظ على سلامة الأسرة الجامعية حتى يدخل البروتوكول حيز التنفيذ ابتداء من يوم 16 من شهر أوت الداخل.

وكانت جامعة البليدة قد أطلقت بروتوكولا عملياتيا أوليا ينظم عودة الطلبة إلى مقاعد الدراسة يوم 23 أوت 2020، بحضور كل الفاعلين الجامعيين والشركاء الاجتماعيين، وضعت من خلاله رزنامة عودة الطلبة إلى المدرجات وفق برتوكول وقائي خاص يضمن إجراءات التباعد والسلامة لكل الأطراف الجامعية، كما نصبت في ذات المناسبة اللجنة المحلية المكلفة بدراسة إمكانية استئناف الدراسة.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.