الرئيسية » الأخبار » جراد: التوقيع والتصديق الالكتروني أساس جذب الاستثمارات

جراد: التوقيع والتصديق الالكتروني أساس جذب الاستثمارات

جراد: التوقيع والتصديق الالكتروني أساس جذب الاستثمارات

قال الوزير الأول، عبد العزيز جراد، اليوم السبت، إن تكنولوجيات الإعلام والاتصال بما فيها التوقيع والتصديق الإلكتروني، تلعب دورا مهما في اقتصاد الدول.

وأكد جراد، في كلمة له خلال إشرافه على الإطلاق الرسمي لخدمات التصديق والتوقيع الإلكترونيين، بالمركز الدولي للمؤتمرات، أن رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون حرص على وضع تكنولوجيات الإعلام والاتصال ضمن برنامجه.

وأوضح الوزير الأول، أن الحكومة تعمل على ضبط الآليات والميكانيزمات لحماية البيانات وتحويل التعاملات ووضع بيئة أساسها الثقة.

وأكد المتحدث أن التعاملات الإلكترونية أصبحت تشكل مؤشرات رئيسية للبنة اقتصادية في أي بلد.

وأشار جراد إلى أن العملية ستعمل على تحسين مناخ الاستثمار من خلال جذب الاستثمارات، وهو ما سيساهم في نشر التكنولوجيا وتوفير مناصب العمل.

ويرى الوزير الأول أن الانطلاق الرقمي لخدمات التوقيع والتصديق الالكترونيين، سيضمن سلامة المعلومات أثناء تأديتها عبر العالم الالكتروني.

وأضاف الرجل الأول في الحكومة أن تكنولوجيات الإعلام والاتصال تلعب دورا أساسيا في التنمية الاقتصادية للدول.

من جهته قال وزير البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية، إبراهيم بومزار، إن التوقيع والتصديق التقليدي “لا مكان له” في القفزة التكنولوجية.

وأضاف الوزير أن التوقيع والتصديق الإلكترونيين آمن، خلال التبادلات والمعاملات، حيث يؤمنها من التعديل.

وأوضح المسؤول الأول في قطاع البريد أن العالم يشهد اليوم ازدهارا غير مسبوق في الموسوعة الإلكترونية.

وأوضح بومزار أن معظم التشريعات ذات الصلة تبنت التصديق والتوقيع إلكترونيا.

وحسب وزير البريد فإن هذه التظاهرة تعد حدثا فارقا في مسار التحول الرقمي في الجزائر.

وعرف الحدث حضور عدد من أعضاء الحكومة وممثلي هيئات ومؤسسات الدولة.

ووفق الوزارة الأولى تندرج هذه التظاهرة، في إطار الإستراتيجية المتكاملة التي اعتمدتها الحكومة لتسريع عصرنة النشاط الإداري والارتقاء بأداء المرافق العمومية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.