الرئيسية » الأخبار » جراد: سياسة التسويف والوعود انتهت

جراد: سياسة التسويف والوعود انتهت

أكد الوزير الأول عبد العزيز جراد أن سياسة التسويف والوعود، انتهت بخصوص المشاريع السكنية، مشددا على ضرورة حل مشكل العقار والقضاء على جميع أشكال البيروقراطية.

وأمر جراد وزير السكن كمال ناصري بإرسال لجان تفتيش لمتابعة مدى سير المشاريع السكنية، مشيرا إلى أهمية تغيير العقلية بما يتماشى مع رؤية الجزائر الجديدة.

وأكد جراد خلال زيارة تفقدية لمشاريع سكنية بولاية تندوف، اليوم الثلاثاء، أن مستقبل الجزائر يكمن في الفلاحة، داعيا إلى تكثيف تشييد مخازن التبريد حفاظا على المنتوج.

وأضاف أن التوجه لاستعمال الطاقات المتجددة في جميع المجالات بولاية تندوف مهم، خاصة وأنها غنية بهذه الطاقات.

وأمر بضرورة الاستعانة بخبراء في علم الاجتماع للمساعدة في بناء المخططات السكنية.

وشدد الوزير على ضرورة إدماج الطاقات الجديدة، والتخلي عن الطاقات التقليدية في كل المشاريع الجديدة، مؤكدا أن البناء يجب أن يتماشى مع طبيعة السكان والمناخ .

وعند توجهه لمشروع إنجاز مدرسة ثانوية قال الوزير إن “هدفنا تعميم اللوحة الإلكترونية ورفع مستوى التلميذ باستخدام التكنولوجيات و السبورة الإلكترونية” مؤكدا أنه سيتم القضاء بذلك على محفظة “2 كيلو” مثلما وعد الرئيس.

وقال الوزير الأول، إنّ هناك من لديهم أغراض سياسية تُحرّض المواطنين على الخروج بدون كمامة، لنشر الفوضى ونشر الوباء.

وأضاف الوزير ذاته “هناك تصرفات فئة من الشعب غير واعية وغير مسؤولة، تسببت في انتشار كبير للوباء ووفاة أشخاص”

وأكد جراد، على وجوب الردع والتحسيس، لكل من يتهاون، فضلا عن التصدى إلى الذين يريدون انتشار الوباء، ولا يحترمون إجراءات الوقاية.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.