الرئيسية » الأخبار » جراد يحذّر من التحالفات الخارجية ضد الجزائر ويصف الحدود بالبركان

جراد يحذّر من التحالفات الخارجية ضد الجزائر ويصف الحدود بالبركان

جرّاد: اللغة العربية من مرتكزات هويتنا

يربط الوزير الأول عبد العزيز جراد بين ما يجري في الداخل مع القضايا الخارجية وكل ما يحيط بالجزائر، مؤكدا بأنه لا يمكن الفصل بين الأمرين.

ودعا جراد عبر أثير إذاعة الميلة الجهوية، إلى عدم إعطاء الفرصة للآخرين كي يستغلوا بعض المشاكل الداخلية، لأن العلاقات الدولية مبنية على المصالح وليس العاطفة، معتبرا أن تحالف بعض الأطراف ضد الجزائر يجعل البلاد في خطر.

وأوضح الوزير الأول على هامش زيارته لولاية المسيلة، أن المنطقة المغاربية أصبحت تشكل لبعض القوى فضاء يؤدي إلى بعض المشاكل، مشيرا إلى أن العديد من دول الجوار تعيش على وقع العديد من الأزمات والتدخلات الخارجية في صورة ليبيا ومالي والنيجر وحتى في بوركينا فاسو والتشاد وتقريبا كل غرب إفريقيا وشرقها ومنطقة الساحل من مورتانيا وجيبوتي.

ويؤكد عبد العزيز جراد أن الجانب الجيو سياسي له أهمية كبيرة، فلكل دولة مشاكل داخلية سواء كانت اجتماعية أو سياسية، ولكن يجب الأخذ بعين الاعتبار البعد الخارجي للبلاد، مبرزا أن الحل الوحيد لمواجهة كل التحديات الخارجية هو جبهة داخلية قوية يعكسها الاستقرار والانطلاق في بناء اقتصاد قوي وتماسك اجتماعي.

ويعتقد جراد أنه عندما تصبح تحالفات خارج البلاد يجب أن يكون الجزائري واعيا وبالمرصاد للخطر المحدق بالحدود، ولكن يقول أنّ هذا ليس سببا لكي تنسى الدولة واجبها اتجاه الوطن والعباد.

وأوضح الوزير الأول أنه يجب الاتحاد لحماية الجزائر التي لا خوف عليها، مستشهدا بقول الرئيس عبد المجيد تبون بأن الجزائر محمية من عند الله وبدماء الشهداء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.