span>جمال بلماضي يرد على قضية عرض خدماته لتدريب مرسيليا عبد الخالق مهاجي

جمال بلماضي يرد على قضية عرض خدماته لتدريب مرسيليا

نقلت وسائل إعلام عدة مؤخرا، خبر عرض الناخب الوطني الجزائري السابق جمال بلماضي، لخدماته على نادي أولمبيك، من أجل قيادة الفريق بداية من الموسم الكروي المقبل 2025/2024.

ورد مدرب المنتخب الوطني الجزائري السابق جمال بلماضي، على أخبار عرض خدماته على نادي أولمبيك مرسيليا الفرنسي، من خلال تصريحه لموقع “أفريكا فوت يونايتد”.

وفي اتصال هاتفي مع موقع “أفريكا فوت يونايتد” رفض بلماضي التعليق كثيرا على تلك الأخبار، التي راجت بعد ما قاله الفرنسي جيروم روثين في برنامجه على شبكة “RMC Sport”.

واكتفى مدرب كتيبة “محاربي الصحراء” بكلمتين، في الرد على قضية عرض خدماته على نادي “لوام” الفرنسي”، قائلا: “دعهم يتكلمون”.

وأشار المصدر السابق إلى أن طريقة إجابة مدرب كتيبة “الخضر” السابق، إشارة واضحة منه إلى عدم رغبته في العودة إلى العمل بأوروبا، أو على الأقل عدم الرغبة في العودة إلى التدريب حاليا.

وكان روثين قد قال في برنامج على شبكة “RMC Sport”، إن التقني الجزائري الأفضل قيادة نادي أولبيك مرسيليا، بداية من الموسم الكروي المقبل.

وبعد انتشار تلك الأخبار، أفادت مصادر إعلامية، بأن مقترح تدريب بلماضي لنادي مرسيليا، يلقى المعارضة من قبل المغربي مهدي بن عطية، الذي يشغل منصب المدير الرياضي لفريق الجنوب الفرنسي.

وأكدت تلك المصادر، إن المغربي بمهدي بن عطية، يطمح للتعاقد مع مدرب من طراز عالمي، لقيادة العارضة الفنية لنادي مرسيليا، يكون أفضل مستوى من الجزائري جمال بلماضي.

وعاد موقع “فوت أفريكا يونايتد”، إلى قضية صاحب الـ49 عاما مع الاتحادية الجزائرية لكرة القدم “فاف”، التي أنهت قصته مع المنتخب الجزائري، وتعاقد مع التقني البوسني فلاديمير بيتكوفيتش.

وذكر المصدر السابق، بصمت بلماضي منذ ليلة إقصاء كتيبة “الخضر” من نهائيات “كان” 2023، وهي الليلة التي كانت بمثابة مشهد ختام قصته مع منتخب بلده، بسيناريو لم يكن يتوقعه كثيرون.

شاركنا رأيك