span>جمعية الشعرى لعلم الفلك.. هذا يوم عيد الفطر بالجزائر صابر عيواز

جمعية الشعرى لعلم الفلك.. هذا يوم عيد الفطر بالجزائر

نشرت جمعية الشعرى لعلم الفلك الجزائرية، بلاغا حول هلال العيد لعام 1445هـ، أفادت فيه بمعطيات فلكية بشأن اقتران هلال شوال الذي يحدد يوم عيد الفطر المبارك في الجزائر لسنة 2024.

وأفاد بيان جمعية الشعرى لعلم الفلك أنه بناءً على الحسابات الفلكية، سيتم اقتران (ولادة) هلال الشوّال يوم الإثنين 08 أفريل، الموافق ليوم 29 رمضان، على الساعة 19:21 مساءً بالتوقيت المحلي، أي بعد غروب الشمس، بينما سيغرب القمر قبل غروب الشمس.

وأضاف البيان، ما سيترتب عن ذلك، أن الهلال سوف لن يكون مرئيًا، بل موجودا، في تلك الليلة سواء بالعين المجردة أو بمساعدة الأدوات البصرية، في حين أن كسوفا كليا سيحدث في ذلك اليوم، سيكون مرئيا من أمريكا الشمالية فقط، وسيكون في ذروته عند الساعة 19:17 مما يؤكد عدم وجود الهلال في الأفق مساء يوم الإثنين، وغير ممكن رؤيته على الإطلاق بالعين المجردة، مما سيفرض علينا اختتام رمضان في 30 يوما.

وأشارت جمعية الشعرى لعلم الفلك، أن رؤية الهلال ممكنة فقط وبصعوبة بالعين المجردة من القارتين الأمريكيتين، دون غيرها من المناطق الأخرى، وعليه من المفترض أن يكون يوم الأول من شهر شوال أي يوم عيد الفطر في الجزائر، مصادفا للأربعاء 10 أفريل 2024.

وأكدت الجمعية في بيانها، أن المعلومات المذكورة تتوافق مع المعطيات العلمية الصادرة من الهيئات الفلكية العالمية، مثل المشروع الإسلامي لرصد الأهلة ICOP وغيرها، مجددة التذكير بحدوث كسوف كلي في ذلك اليوم، والذي يرى فقط من جنوب المحيط الهادئ.

وأكدت جمعية الشعرى لعلم الفلك، أن الجهة الوحيدة التي لها شرعية إعلان بداية رمضان هي اللجنة الوطنية للأهلة التابعة لوزارة الشؤون الدينية، وأنها لن تخرج عن إطار إفادة الجمهور بالمعطيات الفلكية، بشأن إقتران هلال شوال الذي يحدد يوم عيد الفطر المبارك لعام 1445هـ .

من هي جمعية الشعرى لعلم الفلك؟

جمعية الشِعْرىَ لعلم الفلك واختصار اسمها SIRIUS، هي جمعية ثقافية وتعليمية وعلمية جزائرية، تعنى بعلم الفلك، تأسست في قسنطينة في شهر جوان 1996، وتعد واحدة من أهم الجمعيات النشطة بعلم الفلك عربيا وإفريقيا.

ويوجد في الجمعية عشرات الأعضاء، وتقدم محاضرات وورشات عمل دورية، كما تشارك في برامج التوعية للمؤسسات التعليمية في الجزائر حول مختلف جوانب العلوم عموما، وعلم الفلك خصوصا، وتنتج الجمعية أيضا برنامجا إذاعيا يستمر منذ سنوات طويلة، حول علم الفلك والعلوم.

وتنتمي الجمعية للاتحاد الدولي لعلم الفلك، عن طريق برنامج تعتبره جزءا من نشاطها الذي دأبت على القيام به منذ نحو 28 عاما، حصدت خلالها الكثير من الجوائز والأرقام القياسية، اعترافا بنشاطها كأحد أهم الجمعيات النشطة بالمجال عربيا وأفريقيا، حيث يمتد نشاط الجمعية إلى خارج الجزائر من خلال تنظيم حملات الرصد خاصة الكسوفات الكلية، وحصولها على عدد كبير الأرقام القياسية في رصد هذه الكسوفات.

شاركنا رأيك

  • Ikram Tahar

    الجمعة, أبريل 2024 17:11

    عين تموشنث. Ikram Tahar