الرئيسية » الأخبار » جمعية مشعل الشهيد: فرنسا تحرك لوبيات للضغط على الجزائر

جمعية مشعل الشهيد: فرنسا تحرك لوبيات للضغط على الجزائر

جمعية مشعل الشهيد: فرنسا تحرك لوبيات للضغط على الجزائر

قال رئيس جمعية الشهيد، محمد عباد، اليوم الخميس، إن “الجزائر تواجه اليوم تحديات ليس فقط في كيفية الحفاظ على الذاكرة الوطنية، بل أيضا كيف تواجه اللوبيات التي تتكالب يوميا على الجزائر”.

وأضاف عباد، للإذاعة الوطنية، أن المستعمر أنشأ لوبي في المنطقة للضغط على الجزائر والتأثير في مواقفها التاريخية الثابتة.

ولم يستغرب المتحدث أن يكون هناك تكالب من أنظمة خاصة على الحدود، مشيرا إلى “أن ما نتفخر به كجزائريين هو الجدار الوطني واللحمة القوية بين الشعب الجيش الوطني الشعبي للحفاظ على رسالة الشهداء والجزائر”.

ودعا محمد عباد إلى تمكين الشباب من احتضان ذاكرته الوطنية، “كما فعل أجدادنا خلال الثورة”.

وأوضح رئيس جمعية مشعل الشهيد، أن التكالب الخارجي على الجزائر لن ينجح في ظل وجود جدار وطني منيع وتلاحم قوي بين الشعب وجيشه.

وقال عباد: “بعد استرجاع السيادة والإستقلال الوطني، نعيش حالة خاصة وهي كيف تحافظ على الذاكرة لأن هذا الأمر يهم كل الجزائريين خاصة الشباب منهم”.

وأضاف:”أعتقد أنه لا توجد عائلة جزائرية ليس لديها شهيد أو مجاهد، كما أنه لا توجد مدينة أو منطقة من الجزائر لم تسق بدماء الشهداء”.

وتابع: “جميع مناطق البلاد ضحت وقدمت قوافل من الشهداء، لذلك فإن المطلوب اليوم هو التواصل مع الشباب وتحسيسهم بأهمية الدخول إلى ميدان الذاكرة الوطنية”.

وأردف: “بهذه المناسبة أتمنى من كل الجمعيات الشبانية القيام بمبادرات محلية أو وطنية  من أجل خلق مشاركة شعبية حول الذاكرة الوطنية، ومثلما قال الشهيد العربي بن مهيدي ألقوا بالثورة يحتضنها الشعب، حان الوقت لهذا الشعب، الذي احتضن فعلا الثورة المجيدة، أن يحتضن أيضا ذاكرته الوطنية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.