الرئيسية » الأخبار » جنازة مهيبة للمجاهد لخضر بورقعة

جنازة مهيبة للمجاهد لخضر بورقعة

وري الثرى مساء اليوم الخميس، المجاهد لخضر بورقعة بمقبرة سيدي يحي بأعالي العاصمة.

وشيّع الآلاف الرائد لخضر بورقعة، إلى مثواه الأخير، في جنازة مهيبة رفع خلالها المشيعون عدة شعارات تندد بما تعرض له من ظلم وتشويه.

وكان المجاهد لخضر بورقعة، قد توفي مساء أمس بمستشفى الشرطة ليغليسين بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد.

يذكر أن نائب الولاية الرابعة التاريخية، كان قد أدخل السجن السنة الماضية بتهمة إحباط معنويات الجيش
قبل أن يتم إطلاق سراوحه بعد رئيسيات 12ديسمبر القادم.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.