جنوحات: كورونا في طريقه إلى الزوال في الجزائر
جنوحات: نهاية وباء كورونا باتت وشيكة في الجزائر أميرة خاتو

جنوحات: نهاية وباء كورونا باتت وشيكة في الجزائر

تراجع عدد إصابات كوفيد 19 في الجزائر، ليتم تسجيل إحصائيات صفرية في بعض الأيام، فيما لا يتجاوز العدد، 10 إصابات في أيام أخرى، الأمر الذي فتح التساؤلات بخصوص نهاية وباء كورونا في الجزائر.

في هذا الصدد، طمأن رئيس الجمعية الوطنية لعلم المناعة، البروفيسور كمال جنوحات، عبر أمواج الإذاعة الوطنية، الجزائريين، مشيرا إلى أن كوفيد 19 في طريقه إلى الزوال.

وأوضح كمال جنوحات، أن الجزائريين تمكنوا من اكتساب المناعة الجماعية، بفضل الانتشار الواسع لمتحوّر أوميكرون الذي أصاب أكثر من 93 بالمائة من المواطنين.

ونفى البروفيسور المختص، إمكانية حدوث موجة خامسة في الجزائر، باعتبار أن المناعة الجماعية المُحقّقة تم اكتسابها بطريقة طبيعية، وستبقى فعّالة لأزيد من ستة أشهر مقارنة بمناعة اللقاح التي تبقى فعّالة لمدة لا تتجاوز الأربعة أشهر.

في السياق ذاته، تحدّث جنوحات، عن المتحوّرات الجديدة التي ظهرت في بعض الدول الأوروبية، والأجنبية، مبرزا أنه عكس ما كان منتظرا، فهي ليست خطيرة ولا تستدعي الخوف.

ورغم طمأنة البروفيسور جنوحات، الذي رجّح زوال وباء كورونا في الجزائر وفي باقي دول العالم، إلا أنه شدّد على ضرورة التأهب لأي طارئ وأخذ العبرة من الموجات السابق.

من جهة أخرى، يرى رئيس الجمعية الوطنية لعلم المناعة، أن تراجع عدد الإصابات بفيروس كورونا، راجع إلى السياسة المعتمدة من طرف قطاع الصحة، والتي تمّ بفضلها تحقيق المناعة الجماعية بطريقة طبيعية.

يذكر أن السلطات الوصية خفّفت الإجراءات الوقائية الخاصة بالوباء، على غرار السماح للمصلين بأداء صلاة التراويح دون الامتثال لقواعد الوقاية.

شاركنا رأيك