span>حبس 37 شخصا في أحداث ملعب حملاوي بقسنطينة محمد لعلامة

حبس 37 شخصا في أحداث ملعب حملاوي بقسنطينة

أمرت نيابة الجمهورية لدى محكمة قسنطينة، الأربعاء، بإيداع 37 موقوفا في أحداث ملعب الشهيد حملاوي بقسنطينة الحبس الموقت.

وجاء في بيان للنيابة أنه: “عملاً بأحكام المادة 11 من قانون الإجراءات الجزائية تُعلم نيابة الجمهورية لدى محكمة قسنطينة الرأي العام أنّه إثر أحداث العنف والشغب التي وقعت بملعب الشهيد حملاوي بقسنطينة بتاريخ 03 جوان 2024، تمّ توقيف 59 شخصًا مشتبها فيه، بينهم 20 قاصراً تم اتخاذ الإجراءات القانونية بشأنهم.”

وأضاف أنه “بتاريخ اليوم الموافق لـ 05 جوان 2024 تمّ تقديم 39 مشتبها فيه بالغاً أمام النيابة ومتابعتهم بموجب إجراءات المثول الفوري بجنح إتلاف الممتلكات والمنشآت القاعدية المملوكة للدولة بمناسبة تظاهرة رياضية وارتكاب أعمال عنف والاعتداء على رجال القوة العمومية أثناء تأدية مهامهم مع سبق الإصرار والترصد وحمل أسلحة بيضاء”.

وذكر البيان أن المحكمة أمرت بتأجيل القضية لجلسة 20 جوان 2024 بطلب من الدفاع، مع الأمر بوضع 37 متهما رهن الحبس المؤقت.

وأكدت نيابة قسنطينة أن التحريات متواصلة مع باقي الأشخاص الذين يكشف التحقيق تورطهم في أفعال جنائية وسيتم تقديمهم بمجرد انتهاء التحقيقات.

وكانت مباراة اتحاد الجزائر وشباب قسنطينة، التي لعبت يوم الاثنين، شهدت أحداث فوضى وشغب داخل المدرجات وامتدت إلى أرضية الملعب، أسفرت عن تحطيم آلاف الكراسي.

ونشبت اشتباكات عنيفة بين أنصار الفريقين مباشرة بعد إعلان الحكم صفارة نهاية المباراة المؤجلة من الجولة 24، على نتيجة التعادل بهدف لهدف.

وخلفت الاشتباكات خسائر جسيمة في الملعب الذي خضع لعملية إعادة تهيئة قبل شهور كلفت الدولة المليارات، إضافة إلى سقوط عدد من الجرحى وسط أنصار الفريقين.

شاركنا رأيك

  • محاور

    الخميس, يونيو 2024 06:22

    هناك عمل توعوي و أمني لتفادي هاته الأعمال مستقبلا…