span>حركة المقاومة ترفض طلب التفاوض مع “إسرائيل” أمال زعيون

حركة المقاومة ترفض طلب التفاوض مع “إسرائيل”

أبلغت حركة المقاومة حماس، الوسطاء في مفاوضاتها مع الكيان الصهيوني بأنها لن تعقد أي اتفاق بشأن تبادل الأسرى.

وقال القيادي في حركة حماس أسامة حمدان، أمس، إنه لن يتم أي تفاوض ما لم يكن هناك “موقف واضح من تل أبيب بالاستعداد لوقف دائم للحرب والانسحاب من قطاع غزة”.

وتطرق حمدان خلال مؤتمر صحفي عقده بالعاصمة اللبنانية بيروت، إلى خطاب الرئيس الأمريكي جو بايدن، الجمعة الماضية، الذي تحدث خلاله عن اقتراحات إسرائيلية لحل الأزمة في غزة.

ويشمل الاقتراح وقف إطلاق النار في غزة وإطلاق سراح المحتجزين وإعادة إعمار القطاع.

وأوضح حمدان أن هذا الاقتراح عبارة عن اعتراض على مقترح الوسيطين المصري والقطري، الذي تسلمته حماس في 5 ماي الماضي.

وذكّر القيادي في حركة حماس أن الفصائل الفلسطينية وافقت على المقترح في 6 ماي، بينما رفضه الكيان الصهيوني.

وفيما يتعلق بالتفاوض بين الطرفين، اعتبر القيادي أن هذا “يؤكد أن الاحتلال لا يريد إلا مرحلة واحدة يستعيد من خلالها أسراه، ثم يستأنف عدوانه وحربه على شعبنا، فالاحتلال لا يريد وقف إطلاق النار، ولا يريد التوصل إلى نتائج”.

كما شدد حمدان أن حركة المقاومة لن توافق على أي صفقة تبادل أسرى جادة وحقيقية، إلا بعد تأكيد الموقف الإسرائيلي على وقف إطلاق النار الدائم والتزامه بالانسحاب الشامل من غزة.

شاركنا رأيك