الرئيسية » الأخبار » حركة مجتمع السلم تعلن موقفها من المشاركة في الانتخابات المحلية

حركة مجتمع السلم تعلن موقفها من المشاركة في الانتخابات المحلية

حركة مجتمع السلم تعلن موقفها من المشاركة في الانتخبات المحلية

أعلن رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، الجمعة، مشاركة الحركة في الانتخابات المحلية المقررة في 27 نوفمبر القادم.

جاء ذلك خلال كلمة له في أشغال الجامعة السنوية الـ 20 للحركة التي حملت شعار “الانتخابات المحلية: تحديات ورهانات”.

وقال مقري إن حركة مجتمع السلم “حمس” ستواصل نضالها السياسي البناء من أجل مصلحة البلاد.

وأكد عبد الرزاق مقري أن قدوة حركة مجتمع السلم في المشاركة بالانتخابات رغم علمها بوجود التزوير هي “الحركة الوطنية”.

ولفت مقري إلى أن السبيل الوحيد لبقاء واستمرار حركته هو مشاركتها في الاستحقاقات الانتخابية.

وانتقد مقري عرقلة السلطة لعمل الأحزاب في ظل العزوف الموجود لدى المواطنين على المشاركة في الانتخابات وغلاء الأسعار.

ولفت إلى إن اشتراط 800 ألف توقيع على الأحزاب للمشاركة في الانتخابات غير معقول، لأن الترشح في العاصمة يتطلب جمع 45 ألف توقيع، في حين أن ما جمعته الأحزاب المشاركة في التشريعيات الماضية من أصوات مشتركة لا يصل 45 ألف.

وشدد رئيس حركة مجتمع السلم أن “الحركة تقاوم سلميا وتكافح من أجل التغيير وتشارك في نفس الوقت في الانتخابات”.

ودعا مقري في خطاب وجهه لمناضلي الحركة بالاستعداد للتحديات القادمة “وعدم الاستلام والخضوع، والحرص على المعارضة السياسية لصالح الوطن بهدف حمايته من المخاطر الكبيرة التي تهدده”.

يذكر أن المجموعة البرلمانية لحركة مجتمع السلم رفضت الموافقة على مخطط عمل الحكومة الذي صادق عليه نواب المجلس الشعبي الوطني، أمس الخميس بالأغلبية.

وأوضحت المجموعة، في بيان لها، أنها رفضت منح الثقة لمخطط عمل الحكومة، لأسباب عدة سجلتها من خلال “دراسة معمقة لمضمون المخطط”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.